أحد أبرز مخططي هجمات 11سبتمبر في يد القوات الكردية.. المغرب سبق أن سلمه لسوريا

وكالات

أكدت وزارة الدفاع الأميركية (البنتاغون)  أن القوات الكردية في سوريا اعتقلت جهاديا ألمانيا من أصل سوري متهم ا بالاشتراك في التخطيط لاعتداءات الحادي عشر من سبتمبر 2001 في الولايات المتحدة.
وقال المتحدث باسم البنتاغون إريك باهون "يمكننا التأكيد أن محمد حيدر زم ار، الألماني من أصل سوري، قد اعتقل منذ أكثر من شهر من جانب حلفائنا قوات سوريا الديموقراطية".
وأضاف "لقد تم التعريف على زمار، في تقرير اللجنة الوطنية حول اعتداءات 11 سبتمبر، على أنه (إسلامي متشدد)".
وتابع "إننا نعمل مع حلفائنا في قوات سوريا الديموقراطية، للحصول على تفاصيل إضافية".
وكان قيادي كردي أكد لوكالة فرانس برس الأربعاء أن قوات كردية في شمال سوريا اعتقلت زمار.
وقال القيادي العسكري البارز طالبا عدم نشر اسمه إن "محمد حيدر زمار معتقل لدى الجهات الكردية الامنية في شمال سوريا وهو الان قيد التحقيق"، من دون مزيد من التفاصيل.
وزمار (57 عاما) متهم بالمشاركة في تأسيس خلية هامبورغ وتجنيد قسم من قراصنة الجو الانتحاريين الذين نفذوا الاعتداءات التي أدمت الولايات المتحدة وتبناها تنظيم القاعدة.
وكان زمار اعتقل في المغرب في ديسمبر 2001 في عملية أمنية شارك فيها عملاء من وكالة الاستخبارات المركزية الاميركية (سي آي إيه) وقد تم تسليمه الى السلطات السورية بعد أسبوعين من اعتقاله.
وفي سوريا حكمت عليه محكمة أمن الدولة الاستثنائية في 2007 بالسجن لمدة 12 عاما بعدما أدانته بالانتماء الى تنظيم الاخوان المسلمين وهي جريمة كان القانون السوري يعاقب عليها بالإعدام في حينه.
ولكن بعد اربع سنوات بدأ النزاع في سوريا واطلق النظام سراح قسم من السجناء الاسلاميين المتشددين في حين تمكن سجناء جهاديون آخرون من الفرار والالتحاق بفصائل جهادية عدة.

 عن أ. ف.ب

مواضيع ذات صلة

loading...