أخنوش: "كنا كنشدّو الصف على الحليب وماكنلقاوهش".. ونعد بدعم الفلاحين الصغار

أخنوش يعد بدعم الفلاحين الصغار بعد أزمة حملة المقاطعة
هيئة التحرير

وعد وزير الفلاحة والصيد البحري والمياه والغابات عزيز أخنوش بدعم الفلاحين الصغار، والعمل بكل جهد لتجاوز المس بسلاسل إنتاج الحليب. ويأتي وعد أخنوش، في سياق الأزمة التي يعيشوها مربو الأبقار الذين ينتجون الحليب الطري، بسبب حملة مقاطعة منتوج "سنترال دانون"، إذ قامت الشركة بتخفيض نسبة جمع الحليب من التعاونيات بـ30 في المائة.

وكشف وزير الفلاحة والصيد البحري، اليوم الثلاثاء، خلال جلسة للأسئلة الشفوية بمجلس المستشارين، أن عدد مربي الأبقار في المغرب يتجاوز 200 ألف، كما يبلغ عدد الأشخاص الذي يعيشون على إنتاج الحليب مليون و400 ألف شخص.

وأضاف أن حجم الاستثمار في هذا القطاع منذ انطلاق مخطط المغرب الأخضر بلغ 5 مليار درهم، وهناك فلاحون يمتلكون أقل من 10 بقرات.

وحاول أخنوش ايصال رسالة للمقاطعين بالقول إن الحليب لم يكن متوفراً في وقت سابق بالكمية التي توجد في السوق اليوم، وعبر عن ذلك بالقول: "إلى وقت قريب كنا كنشدو الصف لشراء الحليب من المحلات وما كنلقاوهش، لكن اليوم الحمد لله الحليب موجود".

وتابع المتحدث ذاته أن الفلاحين لا يمكنهم الرفع من إنتاجيتهم للحليب ويكون مصير الأخير الضياع، مجدداً وعده بمساعدتهم على مواجهة هذه الأزمة، ومتمنيا أن تسير الأمور بشكل أفضل في المستقبل.

مواضيع ذات صلة

loading...