أخنوش يوسع نفوذ المكتب الجهوي للاستثمار الفلاحي اللوكوس

وزيرة الفلاحة عزيز أخنوش
الشرقي الحرش

قرر وزير الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات توسيع دائرة نفوذ المكتب الجهوي للاستثمار الفلاحي للوكوس. وكشف مرسوم، أعده وزير الفلاحة، أن عددا من الجماعات المتواجدة بإقليم تطوان وشفشاون ووزان سيتم ضمها إلى دائرة المكتب الجهوي للاستثمار الفلاحي للوكوس.

وبررت المذكرة التقديمية لمشروع المرسوم، الذي يرتقب أن يصادق عليه المجلس الحكومي في اجتماعه المقبل، هذا القرار بـ"كون المديريات الإقليمية الفلاحية لوزان وشفشاون وتطوان تقوم بإنجاز أشغال التهيئة الهيدروفلاحية لمشاريع دوائر ري في جماعات تابعة لهذه الأقاليم، تماشيا مع توجهات المخطط الأخضر على مساحة اجمالية تقدر بـ5700 هكتار تحت اشراف المديرية الجهوية للفلاحة لطنجة تطوان الحسيمة، وهو ما يتطلب مؤهلات وكفاءات تقنية ومهنية وتجربة كبيرة في استغلال تجهيزات الري ومواكبة الفلاحين في استثمار الأراضي المسقية، الشيء الذي لا تتوفر عليه مديرية طنجة".

وبناء على ذلك، قررت وزارة الفلاحة توسيع دائرة نفوذ المكتب الجهوي للاستثمار الفلاحي للوكوس ليشمل جماعة اسجين ومزفورن، إقليم وزان، وجماعة سوق القديم وبن قريش والواد والسحتريين بإقليم تطوان، وجماعة الدردارة بإقليم شفشاون. وأحدث المكتب الجهوي للاستثمار الفلاحي للوكوس بموجب ظهير في أبريل 1975، وذلك بهدف القيام بجميع العمليات التي ترمي إلى تحسين الإنتاج الفلاحي بمنطقة اللوكس، خصوصا ضم الأراضي والتجهيز الهيدروفلاحي. وتمتد منطقة نفوذ المكتب الجهوي للاستثمار الفلاحي للوكوس إداريا على تراب إقليم العرائش وإقليم القنيطرة، وتشمل 20 جماعة قروية.

مواضيع ذات صلة

أخبار أخرى

loading...