أخيرا.. "منتزهات الملك" ستفتح أبوابها للمراكشيين بعد عامين من الانتظار

الشرقي الحرش

 استغرب عدد من المتابعين للشأن السياسي والرياضي الإبقاء على ثلاث منتزهات رياضية مغلقة رغم انتهاء أشغالها منذ دجنبر 2016 ويتعلق الأمر بمنتزه سيدي يوسف بنعلي ومنتزه دوار العسكر، وكذا منتزه الازدهار، التي تمت برمجتها ضمن مشروع "مراكش..الحاضرة المتجددة"، الذي ترأس حفل إطلاقه الملك محمد السادس خلال ولاية فاطمة الزهراء المنصوري، عمدة مراكش سابقا.

مصادر مطلعة من مجلس مراكش كشفت لموقع "تيل كيل عربي" أن سبب تأخر فتح المنتزهات المذكورة هو انتظار زيارة الملك محمد السادس للمدينة، التي تم تأجيلها منذ أشهر إلى أجل غير مسمى.

وأوضحت مصادر الموقع أن العرف يقتضي أن يشرف الملك على تدشين المشاريع التي أعطى انطلاقتها، وهو ما دفع مسؤولي المجلس إلى الانتظار. موقع "تيل كيل عربي" نقل المعطيات التي حصل عليها إلى العربي بلقايد، عمدة مراكش، الذي أكد صحتها، مبرزا أن المجلس كان ينتظر التدشين الملكي للمنتزهات المذكورة إلى جانب مشاريع أخرى، قبل أن يقوم بمراسلة ولاية الجهة من أجل التسريع بفتح المنتزهات التي تنتظرها الساكنة.

وأشار بلقايد أن ولاية الجهة أعطت الضوء الأخضر لفتح تلك المنتزهات الرياضية التي ستكون متنفسا حقيقيا لساكنة المدينة، مؤكدا أن افتتاحها سيكون في شهر شتنبر المقبل.

مواضيع ذات صلة

أخبار أخرى

loading...