أخيرا.. الرئيس الأمريكي يحدد تاريخ ومكان لقائه بزعيم كوريا الشمالية

وكالات

قال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، اليوم الخميس، إنه سيقابل زعيم كوريا الشمالية كيم جونغ أون في سنغافورة يوم 12 يونيو المقبل.

وأضاف ترامب على صفحته على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر" التي ألف الإعلان عبرها عن قرارات هامة على الساحة الدولية "اللقاء المرتقب بيني وبين كيم جونغ أون سيعقد في سنغافورة في 12 يونيو. سنحاول كلانا أن نجعلها لحظة خاصة جدا للسلام العالمي!".

وكان ترامب قد أكد أمس الأربعاء أنه تم تحديد مكان وموعد القمة مع الزعيم الكوري الشمالي، وقال إنه سيعلن عن التفاصيل في غضون ثلاثة أيام، وقد استبعد المنطقة منزوعة السلاح على الحدود بين الكوريتين كموقع محتمل لعقد القمة.

وكانت وسائل إعلام أمريكية قد ذكرت، أمس الأربعاء، أن مسؤولي الإدارة الأمريكية تلقوا تعليمات بالمضي قدما للإعداد لعقد القمة بين واشنطن وبيونغ يانغ في سنغافورة.

يأتي هذا الإعلان الرسمي لترامب بعد فوزه الدبلوماسي المتمثل في إطلاق سراح ثلاثة سجناء أمريكيين أفرجت عنهم كوريا الشمالية، والذين استقبلهم، اليوم الخميس، لدى وصولهم قاعدة عسكرية قرب واشنطن، وذلك عقب أن الإفراج عنهم وتسليمهم لوزير الخارجية مايك بومبيو خلال زيارته بيونغ يانغ.

ووصل السجناء على متن الطائرة الخاصة بوزير الخارجية الأمريكي إلى قاعدة "أندروز" الجوية على مشارف واشنطن، حيث صعد ترامب مع السيدة الأولى "ميلانيا" على متن الطائرة بعيد هبوطها في القاعدة لإجراء لقاء غير علني معهم.

وقد أشاد البيت الأبيض بالعفو الذي منحه الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون للسجناء الأميركيين، ووصفته واشنطن بأنه بادرة حسن نية لتهيئة أجواء إيجابية للقمة المزمعة بين الرئيسين.

وأفرجت بيونغ يانغ عن الأمريكيين الثلاثة كيم دونغ تشول وكيم سانغ دوك -المعروف أيضا باسم توني كيم- وكيم هاك سونغ، وسلمتهم لبومبيو أمس الأربعاء.

مواضيع ذات صلة

loading...