أفتاتي: هذه حقيقة "منعي" من المشاركة في ندوة بإيطاليا

الشرقي الحرش

خرج عبد العزيز أفتاتي، النائب البرلماني السابق، والقيادي في حزب العدالة والتنمية، عن صمته بخصوص الأخبار التي تداولتها وسائل إعلام إيطالية بشأن منعه من المشاركة في ندوة أعلنت عن تنظيمها بعض الجمعيات المغربية بإيطاليا.

وكشف أفتاتي، في اتصال مع موقع "تيل كيل عربي"، أنه شارك مساء أمس السبت في ندوة بمدينة "بادوفا" شمال إيطاليا بحضور عدد من أفراد الجالية المغربية، كما مد موقع "تيل كيل عربي" بصورة تؤكد مشاركته.

وبشأن الضجة التي أثيرت بشأن الندوة التي كان يرتقب أن يشارك فيها اليوم بمدينة بياتشينسا، بشمال إيطاليا، بعدما عادت صحف محلية للنبش في مواقف سابقة له، وتحديدا احتجاجه على عرض فيلم على متن طائرة تابعة للخطوط الجوية المصرية، يظهر فيه بطل الفيلم وهو يقبل إحدى الممثلات، قال أفتاتي "إن جهات عنصرية وراء هذه الحملة الفاشلة"، مضيفا أن السلطات لم تمنعه، لكن منظمي النشاط قرروا نقله إلى مدينة  بولونيا تجنبا لأي تشويش.

وحول أسباب هذه الحملة، قال أفتاتي ساخرا "الدولة الموازية موجودة في كل بقاع العالم، لكنها تحصد الفشل دائما"، مؤكدا أنه سيشارك في ندوة اليوم تحت عنوان "السياسة في المغرب واقع وآفاق"، ولن يهتم بالحملة التي شنت ضده.

وكانت وسائل إعلام إيطالية قد شنت حملة ضد أفتاتي، مشيرة إلى أنه سبق أن قام بإيقاف عرض فيلم "سبايدرمان" على متن طائرة بسبب قبلة...

أخبار أخرى