أكبر معمر في العالم.. عازب يطفئ شمعته الـ121

عميد البشرية الشيلي سيلينو فيلانويفا جاراميلو
هيئة التحرير

بعد اعتراف سلطات بلاده بتاريخ ميلاده الموافق لـ25 يوليوز 1896، أصبح سيلينو فيلانويفا جاراميلو، أقدم رجل في العالم، وفق ما نشرته جريدة "غارديان" البريطانية. بذلك، يقترب المسن الأعزب من دخول كتاب "غينس" للأرقام القياسية، ليزيح الياباني نبي تاجيما (117 سنة).

وولد سيلينو فيلانويفا جاراميلو، قبل أربع سنوات من تاجيما الياباني، لذلك يمكن اعتباره اليوم أقدم رجل في العالم. وفقدت شهادة عميد البشرية الشيلي، في حريق قبل 22 عاماً. ومع ذلك لا أحد في بلاده يشك في طول عمره، حسب تقرير "غارديان".

في السياق، يقول جاكلين ساليناس، أحد رؤساء قسم الديموغرافيا في مكتب شيلي للإحصاء: "وفقا لسجلاتنا، ولد سيلينو في 25 يوليو 1896، ولا يزال على قيد الحياة".

وجاء الاعتراف بتاريخ ميلاد أقدم رجل في العالم بعد العام 2011، إذ بمناسبة عيد ميلاده الـ 115، التقى الرئيس السابق سيباستيان بينيرا ووزير التنمية الاجتماعية جواكين لافين، وقدما له شهادة رسمية تعترف بسنه. وبفضل هذه الوثيقة الجديدة يستعد سيلينو الآن لدخول كتاب "غينيس" للأرقام القياسية كأقدم شخص في العالم.

ويعيش سيلينو فيلانويفا، حسب تقرير "غارديان" أوضاعا صعبة. ومنذ احتراق بيته، استضافته سيدة تدعى ماريا رميزا. هذه الأخيرة، قالت للصحيفة البريطانية، إن عمره "كان 99 عاما حينها، ولم أكن أعتقد أنه سيكون هنا لفترة طويلة".

اليوم، مارتا في عمر الـ 85 سنة، وما تزال تعتني سيلينو فيلانويفا، الذي يواجه التحديات تتمثل في الحصول على رعاية لائقة به. ويعتمد في مراقبة وضعه الصحي والتطبيب من نظام الصحة العامة، والذي لا يمكنه من العلاج اللائق حين يصاب بالمرض. وبالرغم من تدهور حالته الصحية، عميد الإنسانية ذاكرته قوية، إذ يتذكر أحداث كثيرة من ماضيه.