أمام سواحل المغرب.. وفاة أربعة مهاجرين وإنقاذ حوالي 700 آخرين

ظلت اسبانيا خلال 2017 المقصد الثالث للمهاجرين عبر المتوسط بعد ايطاليا واليونان - أرشيف
أ.ف.ب / تيلكيل

أعلنت أجهزة الانقاذ الاسبانية وفاة اربعة مهاجرين وانقاذ قرابة 700 اخرين، اليوم الجمعة، قبالة سواحل جنوب اسبانيا قبل يومين من وصول سفينة "اكواريوس" الى فالنسيا كما هو مقرر.

وقال المتحدث باسم الاجهزة ان هؤلاء المهاجرين كانوا في منطقة مضيق جبل طارق وبحر البوران بين المغرب وإسبانيا، حيث "كانت الرؤية سيئة للغاية".

تم انقاذ ما مجموعه 682 مهاجرا على متن 62 زورقا كما عثر على اربعة لقوا حتفهم خلال هذه العمليات.

منذ بداية العام، وصل أكثر من 9300 مهاجر إلى شواطئ اسبانيا، البوابة الثالثة الى اروبا بحرا وراء إيطاليا واليونان، وفقا لبيانات المنظمة الدولية للهجرة.

وتضاعف هذا الرقم مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي.

كما تضاعف عدد الوفيات خلال العبور اربع مرات: 244 حالة وفاة حتى 10 يونيو، مقابل 61 العام الماضي خلال نفس الفترة، وفقا للمنظمة الدولية للهجرة.

من المقرر أن تستضيف اسبانيا الاحد في فالنسيا 629 مهاجرا انقذوا قبالة السواحل الليبية تقلهم السفينة اكواريوس، وكانوا محور جدل دبلوماسي في الايام الاخيرة.

مواضيع ذات صلة

أخبار أخرى

loading...