أوريد يفوز بجائزة القراء الشباب للكتاب المغربي

أوريد يحضر إحدى قراءات روايته "ربيع قرطبة"
تيل كيل عربي

أعلنت شبكة القراءة بالمغرب، اليوم الجمعة، عن فوز رواية "ربيع قرطبة" لحسن أوريد عن "المركز الثقافي العربي 2017"، بجائزة القراء الشباب للكتاب المغربي في صنف الرواية في دورتها الثالثة 2018.

واجتمعت لجنة تحكيم جائزة الشباب للكتاب المغربي، صنف الرواية، والتي ترأسها القارئ الشاب سعيد فلاق، يوم الأحد الماضي.

وحسب المنظمين، فقد وصلت إلى اللائحة القصيرة روايات "ربيع قرطبة" لحسن أوريد، و"التوأم" لفاتحة مرشيد، و"ريح الشركي" لمحسن الوكيلي، و"حكاية مغربية" للبشير الدامون، و"لم تكن صحراء" لحليمة زين العابدين و"أبواب الفجر" لمصطفى الورباغلي، و"النمر الفيتنامي" لحسن البحراوي.

وحسب المصدر ذاته، فقد تحاور الشباب حول الروايات وخلصوا في النهاية إلى التصويت بالأغلبية لفوز رواية "ربيع قرطبة" لحسن أوريد. وأرجعوا ذلك إلى مميزات الرواية التي تتمثل في:

  • استحضار التاريخ بطريقة تخييلية جيدة، لا تنقل التاريخ، بل تبدع داخله ومن خلاله.
  • قوة اللغة وجزالتها وشاعريتها التي وظفها أوريد في سرد الرواية.
  • جمالية السرد والبناء الروائي
  • جمال العنوان وتعبيره عن مرحلة تاريخية هامة، طبعت الوجود الإسلامي في الأندلس طيلة قرون.
  • قوة الرسائل التي تتضمنها الرواية، خاصة في نقد الوضع المرتبط ببلاط الحكم آنذاك

وسيتم الإعلان رسميا عن هذا الفوز في حفل تنظمه شبكة القراءة بالمغرب في 30 أكتوبر الجاري في الرباط.

مواضيع ذات صلة

أخبار أخرى

loading...