إتلاف 8 أطنان من المواد الغذائية الفاسدة كانت في طريقها إلى موائد المغاربة في رمضان

و.م.ع / تيلكيل

 تمكنت مصالح مراقبة المواد الغذائية التابعة للمديرية الجهوية للمكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية لجهة الرباط سلا القنيطرة من حجز وإتلاف 8 طن و370 كلغ من المواد الغذائية الفاسدة أو المنتهية الصلاحية، وذلك خلال الأيام العشر الأوائل من شهر رمضان المبارك لسنة 1439.

وذكر بلاغ للمديرية الجهوية للمكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية بجهة الرباط سلا القنيطرة، أن عمليات المراقبة الدائمة للمنتجات الغذائية التي تقوم بها مصالحها بتنسيق مع اللجان الإقليمية المشتركة، مكنت من حجز وإتلاف 2484 كلغ من اللحوم الحمراء، و3507 كلغ من اللحوم البيضاء ، و183 كلغ من مشتقات اللحوم ، و 654 كلغ من منتجات الحليب ، و 696 كلغ من السمك.

واضاف المصدر ذاته أن عمليات المراقبة الصحية على المنتجات الغذائية مكنت أيضا من حجز وإتلاف 73 كلغ من العسل ، و 43 كلغ من البيض ، و127 كلغ من الزيوت الغذائية ، و48 كلغ من الدقيق ومشتقاته، و43 كلغ من القهوة والشاي ، و80 كلغ من مستحضرات السكر ، و253 كلغ من البسكويت ،و71 كلغ من الفواكه الطرية، و43 كلغ من مواد غذائية أخرى .

وأشار البلاغ إلى أن فرق المراقبة الدائمة ، انجزت خلال هذه الفترة ، 271 زيارة ميدانية للمراقبة تم خلالها مراقبة 1198 نقطة للبيع ، ووحدات تصنيع ومعالجة المواد الغذائية بالإضافة إلى المطاعم الجماعية، مضيفا أن عمليات المراقبة المنجزة والبالغ عددها 3442 عملية، أسفرت عن مراقبة 2382 طن من المواد الغذائية وتم خلالها أخذ 38 عينة بهدف القيام بالتحاليل المخبرية وتحرير محضر مخالفات واحد ، كما تم إنجاز 1248 عملية تحسيسية في مجال الإنتاج وتحويل وتخزين ونقل المواد الغذائية وعنونتها وشروط نظافة تهيئتها .

مواضيع ذات صلة

أخبار أخرى

loading...