إحياء شبهة اغتصاب رونالدو لشابة أمريكية

كاثرين مايورغا وكريستيانو رونالدو
تيل كيل عربي

البرتغالي كريستيانو رونالدو في محنة جديدة بعد إحياء قضية اتهامه بالاغتصاب التي كانت "دير شبيغل" قد تحدثت عنها في السنة الماضية، لكن التحول أن المجلة الألمانية نشرت في عددها الحالي حوارا بوجه مكشوف مع المرأة التي اتهمته بالاغتصاب وهي أمريكية تبلغ من العمر 34 سنة.

وكانت المجلة الألمانية قد كتبت أن "الدون" قد يكون عقد، في بداية 2010، اتفاقا مع امرأة تتهمه باغتصابها في يونيو 2009، وأن رونالدو قد يكون أدى لها 375 ألف دولار مقابل صمتها.

وكان الفريق المقرب من رونالدو قد تحدث بعد هذه التسريبات عن "خيال صحفي"، خصوصا أنه لم يتم التعريف بهوية المرأة، أما وقد أعلن أن المرأة اسمها كاثرين مايورغا، وقدمت شهادتها بوجه مكشوف، وبصورة واضحة المعالم، فيبدو أن نجم "اليوفي" حاليا يوجد في ورطة حقيقية.

المرأة في حوار "دير شبيغل" تقدم روايتها لما وقع في ليلة 12 يونيو 2009، بفندق بلاس فيغاس، لتتحدث عن اغتصابها من الدبر، وقال لها، حسب روايتها "أنا إنسان طيب بنسبة 99 في المائة، ولست كذلك في الواحد من المائة الباقية".

وكان رونالدو قد تابع "دير شبيغل" ونفى ما نسب إليه.

مواضيع ذات صلة

loading...