السجن لمغربي اقتحم حدود سبتة وأطلق عليه الإسبان الرصاص

لحظة اقتحام المغربي لحواجز حرس الحدود الإسباني
وكالات

قررت محكمة سبتة مساء يوم أمس الثلاثاء، سجن مغربي (41 عاماً)، اعتقل يوم الجمعة الماضي، بعدما أصيب بعيار ناري في ذراعه، حين محاولته اقتحام معبر حدودي بسيارته بين المغرب وسبتة المحتلة. وأمرت المحكمة، حسب ما ذكرته وكالة "ايفي"، باحتجاز المغربي لارتكابه جريمة اعتداء على السلطة عند محاولته التسلل، وتجاوز عناصر الحرس المدني والشرطة الوطنية الذين كانوا على "الحدود".

وقع الحادث في حدود الساعة الثامنة صباحاً من يوم الجمعة الماضي، عندما لاحظ الحرس المدني، كيف تخطت مركبة بسرعة عالية، قادمة من المغرب، الضوابط الجمركية المغربية والشرطة الوطنية.

وقام الحرس المدني بإطلاق أعيرة نارية بتجاه سيارة المغربي، لكن هذا الأخير استمر في هروبه وتجاوز آخر رقابة جمركية.

وتم اعتراض السيارة بعد حوالي 300 متر من النقطة "الحدودية"، حيث تم القبض على السائق وتم التعرف على هويته بعد الاطلاع على بطاقة هويته. ليتم نقله مباشرة إلى المستشفى، حيث تم علاجه من الإصابة برصاصة.

ووفقا لمعلومات "ايفي"، فإن المغربي المعتقل، قام بتغطية فرار امرأة من المغرب إلى داخل سبتة.

أخبار أخرى