إلياس العماري يعود للظهور..  من "طريق الحرير"

تيل كيل عربي

يبدو أن الأمين العام السابق لحزب الأصالة والمعاصرة إلياس العماري ربط ظهوره بالصينيين، فقد حاول العودة إلى الواجهة الإعلامية، اليوم الخميس، من بوابة "منتدى المدن الصينية والعربية" المنعقد بمراكش، والذي تنظمه المديرية العامة للجماعات المحلية بوزارة الداخلية، بشراكة مع جمعية الصداقة للشعب الصيني مع البلدان الأجنبية، ومنظمة المدن العربية، بالتعاون مع جمعية جهات المغرب والجمعية المغربية لرؤساء المجالس الجماعية.

العماري أخذ الكلمة باسم جمعية جهات المغرب (بصفته رئيس مجلس جهة طنجة تطوان الحسيمة ) في افتتاح الدورة الثانية للمنتدى، ليؤكد، في لقاء تمحور حول "البناء المشترك لمجتمعات طريق الحرير: دور المدن العربية والصينية"، على أن الأخير "سيسمح بتقديم تجارب رائدة في تدبير المدن، سواء من داخل الفضاء الجغرافي العربي، أو من جمهورية الصين الشعبية. وهي فرصة سانحة للتبادل بين تجربتين ضاربتين في التاريخ والحضارة، يجمعهما تاريخ طويل من الاحتكاك والتقارب، رغم بعد المسافات".

ولم يغفل العماري أن يفسر للضيوف الصينيين والعرب الحاضرين معنى اسم مراكش، الذي قال إنه يعني "أرض الإله".

مواضيع ذات صلة

أخبار أخرى

loading...