ابتدائية سلا تؤجل محاكمة سائق قطار فاجعة بوقنادل

من وقفة تضامنية مع سائق القطار بمشاركة زوجته التي تحمل صورته (تصوير: ر.تنيوني)
الشرقي الحرش

قررت المحكمة الابتدائية بسلا اليوم الثلاثاء تأجيل محاكمة سائق قطار فاجعة بوقنادل إلى غاية 13 من نونبر المقبل.

وقد التمس دفاع المشتبه به تمتيعه بالسراح المؤقت، كما التمس استدعاء وزراء ومسؤولين بالمكتب الوطني للسكك الحديدية من أجل الاستماع لشهادتهم.

وكان القطار السريع رقم 9 الرابط بين الدار البيضاء والقنيطرة قد انحرف عن سكته في منطقة بوقنادل صباح الثلاثاء 16 أكتوبر الجاري، مما تسبب في مقتل7 أشخاص وإصابة 152 بجروح. وكان وكيل الملك لدى المحكمة الابتدائية بسلا قد أعلن في بلاغ أن السرعة المفرطة للقطار هي سبب الحادث.

وأشار البلاغ أن القطار المكوكي كان يسير بسرعة 158 بدل 60 كلم المحددة في الساعة المحددة له، مما تسبب في انحرافه عن سكته، وانقلابه.

وقد وجهت النيابة العامة لسائق القطار تهم القتل والجرح الخطأ وهي الجنح المنصوص عليها وعلى عقوبتها في الفصلين 432 و 433 من القانون الجنائي، وتمت إحالته في حالة اعتقال لمحاكمته طبقا للقانون، يقول بلاع لوكيل الملك. وكان الملك محمد السادس قد أعطى تعليماته بالتكفل بالمصابين، الذين تلقوا العلاج في المستشفى العسكري بالرباط.

 

مواضيع ذات صلة

أخبار أخرى

loading...