ابتدائية وجدة تؤجل محاكمة معتقلي جرادة

الشرقي الحرش

 قررت المحكمة الابتدائية بوجدة تأجيل جلسة محاكمة 7 معتقلين على خلفية المواجهات التي عرفتها مدينة جرادة بين قوات الأمن وعدد من المحتجين الأربعاء الماضي إلى غاية 26 من الشهر الجاري، كما قررت تأجيل البث في ملف النشطاء الثلاثة مصطفى أدعنين وأمين أمقلش، وعزيز بودشيش، الذين يتابعون في قضية لها علاقة بحادثة سير، بحسب النيابة العامة.

وكشفت مصادر مطلعة لموقع "تيلكيل عربي" أن التأجيل جاء بناء على طلب دفاع المتهمين من أجل الاطلاع على الملف، وقررت المحكمة البث مساء اليوم في طلب السراح المؤقت الذي تقدم به دفاع المتهين الثلاث للمرة الثانية، وكذا طلب المعتقلين السبعة.

وكانت مدينة جرادة قد شهدت يوم الأربعاء الماضي مواجهات عنيفة بين قوات الأمن وعدد من المحتجين الذين تحدوا قرار وزارة الداخلية القاضي بمنع التظاهر.

وكشف الكاتب العام لولاية جهة الشرق، عبد الرزاق الكورجي، عن حصيلة الإصابات في صفوف القوات العمومية والمتظاهرين، على خلفية الأحداث التي شهدتها جرادة يوم الأربعاء الماضي (14 مارس الجاري)، عقب تدخل السلطات لفض معتصم لنشطاء حراك المدينة بموقع "ساندريات" استخراج الفحم.

وقال الكورجي في تصريح لوكالة الأنباء الفرنسية، اليوم الاثنين، إن "الحصيلة النهائية لعدد المصابين في صفوف القوات العمومية بلغت 312 جريحاً". وتشهد مدينة جرادة احتجاجات غير مسبوقة بعد أن لقي شابان حتفهما في منجم لاستخراج الفحم في ديسمبر الماضي. ورغم التعهدات التي قدمتها الحكومة لا يزال السكان يتظاهرون مطالبين ببديل اقتصادي، وانهاء معاناة الإقليم، وهي الاحتجاجات التي يبدو أنها دخلت منعطفا بعد الاعتقالات الأخيرة.

مواضيع ذات صلة

loading...