اختتام مهرجان سينما المؤلف.. بمقص الرقابة !

فوزي بنسعيدي أثناء كلمة الافتتاح / تصوير: رشيد تنيوني
غسان الكشوري

اختتمت مساء أمس السبت، فعاليات مهرجان سينما المؤلف في دورته 22 بمدينة الرباط. وفاز خلالها الفيلم الجيورجي "بيت الآخرين" لمخرجه "روسودان كلورجيدز"، بجائزة الحسن الثاني الكبرى لهذه الدورة.

المهرجان الذي امتد ما بين 27 أكتوبرإلى غاية 4 نونبر، منح جائزة لجنة التحكيم لفيلم "الأرض والظل" لمخرجه الكولومبي سيزار أوغيستو اسيفيدو، وجائزة الجمهور لفيلم "أحلام الفجر" للمخرج الإيراني مهرداد اسكويي. أما جائزة النقد فكانت من نصيب الفيلم الإيراني "ابنة" للمخرج رضا ميركاريمي.

وتم منح جائزة أحسن دور رجالي للمغربي شكيب بن عمر، عن دوره في فيلم "ميموزا" للمخرج "أوليفر لاكس". فيما فازت الممثلة "داشا بلاتي" عن دورها في الفيلم الأوكراني "سقوط" بجائزة أحسن دور نسائي.

وكما فاجأ  افتتاح المهرجان، بانطلاقه على إيقاع الارتباك والمشاكل التقنية، لم تخل نهايته كذلك من مفاجئات. فقد كان مقررا أن يتنافس 13 فيلما للفوز بالجوائز الرسمية، لكن تم استبعاد فيلم "شعر بلا نهاية" لمخرجه أليخاندرو خودورفسكي، من الأفلام المتنافسة.

فوزي بنسعيدي رئيس لجنة التحكيم، وباسمها، برّر قرار الاستبعاد هذا، بأنه تضامن مع فيلم "خودورفسكي"، الذي طاله مقص الرقابة وحجب بعض مشاهده أثناء عرضه، فجعله "مشوها عن صيغته الأصلية". الأمر الذي أثار حفيظة السينمائيين والنقاد، الذين اتهموا المركز السينمائي المغربي، لكونه الجهة الوحيدة التي تملك ذلك المقص.

وبمناسبة اختتام الحفل السينمائي، كرمت هذه الدورة الفنانة المغربية آمال عيوش، كما سبق لها أن كرّمت عددا من الوجوه السينمائية التي ساهمت في إغناء الساحة الفنية عربيا ودوليا. منهم الممثلة المصرية رجاء جداوي، والمخرج المغربي فوزي بنسعيدي، الذي عرض فيلمه الأخير "وليلي" بالمهرجان.

يذكر أن أيام المهرجان شهدت عرض 60 فيلما موزعة بين أفلام مغربية ودولية ووثائقية، وبشكل متواز مع ورشات تكوينية وندوات في السينما. فضلا عن عرض أفلام خارجة المسابقة، وبرمجة أفلام قصيرة لأول مرة في فئة "فن وتجريب"، لثلة من الشباب المخرجين. كما احتفت هذه الدورة بالسينما السويدية كضيف شرف، من خلال عرض بعض أفلام المخرج السويدي "روي أندرسون".

مواضيع ذات صلة

أخبار أخرى

loading...