استقالات جماعية لمسؤولين ومنتخبين من حزب العدالة والتنمية

الأمانة-العامة-البيجيدي-العثماني
سعيد أهمان

بعد استقالة أحد عشر عضواً جماعيا من مجلس جماعة أولا برحيل واستقالة عضو جماعي من جماعة تارودانت ينتمون لحزب العدالة والتنمية، يتواصل نزيف الاستقالات من التنظيم السياسي، إثر تقديم قياديين محليين استقالاتهم الفردية من "البيجيدي"، وصل موقع "تيل كيل عربي" نظير منها.

 وعزا المستقيلون من الهياكل التنظيمية لحزب العدالة والتنمية، وفق نص رسائل الاستقالة ذاتها، أسباب خطوتهم إلى "المشاكل بينهم وبين رئيس المجلس"، وظهور ما وصفوه بـ "بوادر الولاءات داخل الحزب، وعدم تمكن رئيس المجلس من حل الخلافات، وانحيازه لطرف ضد الأطراف الأخرى (رئيس المجلس)".

وفي تعليقهم على قرارات الاستقالة، كتب حامد أزداغ، نائب الرئيس المكلف بقطاع النظافة والمرأب، المستقيل من مجلس جماعة أولا برحيل في صفحته على "فيسبوك": "لقد ضحيت منذ تكليفي كنائب الرئيس بوقتي وأهلي من أجل البلدة والمواطن، المسؤولية كانت صعبة". وأضاف: "نفذ صبري مع رئيس لا يعرف قيمة من حوله ويعتبر نفسه فوق الجميع."

بدوره، قدم سعيد أمزلن استقالته نهائيا من كل التنظيمات العدالة والتنمية، بداء من رئاسة الكتابة المحلية لشبيبة الحزب وعضويته بالكتابة الإقليمية والمركزية للشبيبة ومن عضويته بالكتابة المحلية ومن عضوية مكتب حركة التوحيد والإصلاح الذراع  الدعوي للبيجيدي، وفق نص رسالة الاستقالة، التي وصل موقع "تيل كيل عربي" نسخة منها .

أما ياسين الشاوي، نائب كاتب مجلس جماعة أولاد برحيل ونائب رئيس لجنة المالية بنفس المجلس المستقيل، فعلق على استقالته كاتبا: "استقالتي تعبير صارخ عن زهدي في المناصب والتعويضات. وأعتذر للساكنة لأنني لم أحسن التصويب. ولم نقدم لكم شيئا يذكر، لقد دافعت عنكم وخاصمت فيكم، لكن ضحكوا علينا وعليكم". ومضى المصدر ذاته قائلاً: "لم أندم، بل تعلمت أن السياسة بلا أخلاق ومبادئ، وهي ليست إلا نفاقا وكذبا".

وكتبت فايزة بشار، وهي مستشارة استقالت من نفس الجماعة الترابية: "اليوم أعلن استقالتي من حزب العدالة والتنمية بعد تقديم استقالتي من المجلس الجماعي، وذلك بسبب الانحياز المفضوح للكتابات المحلية والإقليمية والجهوية للرئيس الفاشل"، على حد تعبيرها.

حمى الاستقالات انتقلت إلى شبيبة حزب العدالة والتنمية، إذ استقال كل من خالد بناني ومحمد بوخليف وحسن أزواغ ومعاد مروان ومحمود بخليق وَعَبَد الرحيم بوخليف، وكلهم نشطاء محليون، وفق نص الاستقالات المصححة الإمضاء التي حصل موقع "تيل كيل عربي"، على نظير منها.

وفِي تعليقه على ذلك، أوضح محمد أوريش الكاتب الإقليمي لحزب العدالة والتنمية في تارودانت، لموقع "تيل كيل عربي"، أن حزبه توصل إلى حدود يوم أمس السبت بثلاث استقالات، تهم المستشارين الذين قدموا استقالتهم من المجلس الجماعي في أولاد برحيل.

واعتبر أوريش أن "تلك الاستقالات متوقعة، وبعضها يدخل في إطار استباق القرارات الانضباطية التي ينتظر أن تصدر من هيئة التحكيم الجهوية لحزب العدالة والتنمية بجهة سوس ماسة، في حق بعض المستشارين الذين ارتكبوا بعض المخالفات التنظيمية".

مواضيع ذات صلة

loading...