افتتاح مسلك إجازة جديد في الجامعات للحاصلين على الباكلوريا

تعاني الجامعات المغربية من الاكتظاظ بسبب الخصاص في الأطر والأساتذة
تيل كيل عربي

أعطى  سعد الدين العثماني، اليوم الخميس، الانطلاقة لمشروع تكوين "مدرس المستقبل"، الذي خصص للمدرسين ضمن تطبيق رؤية 2030، وذلك بإزاء افتتاح مسلك إجازة جديد في تخصص التربية، سينطلق في الموسم الجامعي المقبل.

وتوقع رئيس الحكومة، أن يساهم مشروع "مدرس المستقبل" في تكوين المدرسات والمدرسين الذين يتطلبهم تطبيق رؤية 2030 للتربية والتعليم، موضحا أنه يهدف إلى تلبية الحاجيات الآنية والمستقبلية من المدرسين بمختلف أسلاك التعليم وفي مختلف التخصصات والتي تقدر بـ200 ألف مدرس ومدرسة في أفق 2030.

وأوضح العثماني رئيس الحكومة، في بلاغ صادر اليوم، أن المشروع يأتي استجابة لمقتضيات الرؤية الاستراتيجية، خصوصا ما يتعلق بتجديد مهن التدريس والتكوين والتدبير "باعتبارها أسبقية أولى للرفع من جودة منظومة التربية والتكوين، ويساهم في إدماج الشباب المؤهلين في سوق الشغل".

ويضيف رئيس الحكومة، في ذات البلاغ، أن مشروع التكوين هذا، "يفتح المجال أمام التلاميذ الحاصلين على البكالوريا في جميع التخصصات للحصول على تكوين جديد يتمثل في تحضير إجازة في التربية تمكنهم من امتلاك الكفايات التربوية اللازمة التي تتيح لهم فرص الولوج إلى المراكز الجهوية لمهن التربية والتكوين من أجل التكوين الممهنن في أفق الحصول على شهادة مدرس".

وسيمتد التكوين بهذا المسلك على مدى ثلاث سنوات، يخضع فيها الطلبة لتكوين أكاديمي يرتكز على معارف أكاديمية كعلوم التربية، وسيكولوجية التربية، وتكنولوجيا المعلومات والتواصل، وكذا وحدات للغة وتدبير المشاريع التربوية والمقاولاتية والتدريب على الانغماس في الوسط التربوي.

ويمكن للحاصلين على شهادة الإجازة في التربية إما متابعة دراستهم العليا بسلك الماستر في التربية أو اجتياز مباراة التوظيف وفق النظام الأساسي الخاص بأطر الأكاديميات الجهوية للتربية والتكوين، حيث سيستفيد الناجحون في هذه المباراة من تكوين مهني لمدة سنتين تكوينيتين بالمراكز الجهوية لمهن التربية والتكوين، تتوج بالمصادقة على وحدات التكوين ثم بتدريب مهني في وضعية تحمل مسؤولية التدريس بالقسم، لمدة سنة كاملة، في إطار تكوينات تطبيقية تنجز بالتناوب بين المؤسسات التعليمية والمراكز الجهوية لمهن التربية والتكوين.

وسيفتتح مسلك الإجازة هذا ابتداء من الموسم الجامعي 2018-2019 في وجه الحاصلين على شهادة البكالوريا في جميع التخصصات والمستوفين لشروط الولوج، ويمكن أن يتم الولوج إلى هذا التكوين كذلك ابتداء من الأسدس الثالث في إطار نظام الممرات بين المسالك، وذلك بعد إجراء انتقاء أولي واجتياز مباراة الولوج.

مواضيع ذات صلة

أخبار أخرى

loading...