الأمن يطلق الرصاص لتوقيف "بزناس" بعد مقاومته "العنيفة"

و.م.ع / تيلكيل

قالت المديرية العامة للأمن الوطني إن ضابط شرطة يعمل بالمصلحة الولائية للشرطة القضائية بالدار البيضاء، اضطر، اليوم الاثنين، لاستخدام سلاحه الوظيفي في تدخل أمني لتوقيف شخص من ذوي السوابق القضائية في الجرائم العنيفة، وذلك بعدما عرض حياة عناصر الشرطة لتهديد خطير وجدي باستعمال السلاح الأبيض.

وذكر بلاغ للمديرية عبد اللطيف الحموشي أن دورية أمنية كانت قد تدخلت لتوقيف المشتبه فيه الذي ضبط متلبسا بترويج المخدرات بأحد شوارع منطقة الحي الحسني، قبل أن يضطر موظف الشرطة، أمام المقاومة العنيفة التي أبداها المشتبه فيه، لإطلاق رصاصة تحذيرية من سلاحه الوظيفي مكنت من توقيف المعني بالأمر وحجز سلاحين أبيضين، فضلا عن 70 غراما من مخدر الشيرا بحوزته.

وقد تم، حسب المصدر ذاته، الاحتفاظ بالمشتبه فيه، رفقة اثنين من شركائه الذين تم توقيفهم أيضا، رهن الحراسة النظرية في انتظار إخضاعهم للبحث القضائي الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة.

مواضيع ذات صلة

أخبار أخرى

loading...