الإصابات تربك مجدداً حسابات رونار قبل لقاء الكاميرون

صفاء بنعوشي

شبح الإصابة عاد مجددا ليهدد تجمع المنتخب الوطني المغربي لكرة القدم، وهاته المرة قبل مباراة الجولة الخامسة من التصفيات المؤهلة لكأس الأمم الإفريقية "كان 2019"، أمام منتخب الكاميرون، والتي ستقام على أرضية ملعب محمد الخامس بالدار البيضاء.

وحسب مصدر قريب من الأسود، فإن اللاعب أيوب الكعبي، المحترف بصفوف فورتشن الصيني، قد يكون محل شك بسبب إصابة سابقة تعرض لها مع فريقه، وألزمته فترة راحة خلال الأسبوع الأخير.

النجم السابق لنهضة بركان والمنتخب الوطني المحلي، سيكون أول الواصلين إلى التجمع الإعدادي الذي دعا له هيرفي رونار 26 لاعباً ببوزنيقة، على أن يعرض حالته على طبيب المنتخب، عبد الرزاق هيفتي، قبل الحسم في جاهزيته، باللقاء الرسمي وودية تونس، التي ستقام في 20 يونيو الجاري بالملعب الأولمبي في رادس.

وتأكد في وقت سابق، غياب حمزة منديل، المحترف في صفوف شالكه الإسباني، ليسقطه رونار من قائمته النهائية، بعد التوضيحات التي أدلى بها الطاقم الطبي للفريق الألماني، بضرورة استفادته من فترة راحة لثلاثة أسابيع على الأقل.

قائمة هيرفي رونار لقمة الجولة الخامسة من التصفيات المؤهلة لكأس الأمم الإفريقية أمام منتخب الكاميرون، سجلت عودة كل من العميد مهدي بنعطية، المحترف بصفوف يوفنتوس الإيطالي، وسفيان بوفال، الذي تألق خلال جولات "الليغا" الأخيرة بقميص سيلتا فيغو، إضافة للإسم الشاب بصفوف شالكه الألماني، أمين حاريث، ووليد حجام، لاعب أميان الفرنسي.
ومن بين الوجوه الجديدة التي تمت المناداة عليها لأول مرة، لاعب أزد ألكمار الهولندي، أسامة الإدريسي، في حين حافظ رونار على باقي الأسماء الأساسية التي شاركت خلال الاستحقاقات الأخيرة مع الأسود.

مواضيع ذات صلة

loading...