الإصابة تنهي أمال لاعب مغربي في المشاركة بمونديال روسيا 2018

المختار عماري

أعلنت صحيفة "فرانس فوتبول"، عشية اليوم الأربعاء، عن إجراء الدولي المغربي رشيد العليوي، لاعب من صفوف فريق نيم لعملية جراحية على مستوى الركبة، ستلزمه فترة راحة طويلة قبل الالتحاق بالتداريب الجماعية.

وأوضحت الصحيفة أن اللاعب سيغيب رسميا عن نهائيات كأس العالم مع الأسود بسبب الإصابة، التي فرضت عليه الخضوع للجراحة بشكل مستعجل، بعد التمزق الذي تعرض له بأوتار الركبة.

وأصيب العليوي في المباراة الأخيرة لنيم بالدوري الفرنسي للدرجة الثانية أمام ريمس، الجمعة الماضية، قبل أن يحسم الطاقم الطبي للنادي رسميا في قرار إخضاعه لعملية جراحية، كمرحلة أولى لرحلته العلاجية.

العليوي الذي أنهى موسمه الكروي بحصيلة إيجابية(17 هدفاً و4 تمريرات حاسمة)، سيكون أول الأسماء المغربية التي ستغيب بشكل رسمي عن البطولة العالمية، في حين لازالت الشكوك تحوم حول جاهزية وليد أزارو، بعد الإصابة التي تعرض لها خلال الساعات الماضية، بمباراة لحساب عصبة الأبطال الإفريقية مع الأهلي المصري.

وسبق للإصابة أن فرضت على المدرب إجراء تغييرات بسيطة على ترسانته البشرية في مارس الماضي، تاريخ أول معسكر تدريبي للأسود بعد مباريات الاقصائيات الإفريقية، والذي عرف برمجة لقاءين وديين، أمام كل من صيربيا وأوزبكستان.

واستعان رونار آنذاك بخدمات لاعبين من البطولة لتعويض غياب المصابين، حيث وجه الدعوة إلى الثنائي الودادي محمد الناهيري وصلاح الدين السعيدي، قبل 24 ساعة فقط على موعد ثان مواجهة ودية، التي احتضنها ملعب محمد الخامس.

ولم يكشف هيرفي رونار، مدرب المنتخب الوطني المغربي، بعد عن قائمة 35 لاعباً الأولية للمونديال، بالرغم من إعلان خصوم الأسود بالبطولة، إيران وإسبانيا، والبرتغال، رسميا عن اللاعبين الذين سيشاركون في أول تجمع إعدادي، قبل انطلاق غمار كأس العالم، بداية من 14 يونيو وإلى غاية 15 يوليوز المقبل.

مواضيع ذات صلة

loading...