"البرق" يجرب كرة القدم.. الأسطورة بولت يبدأ احترافا جديدا

أ.ف.ب / تيلكيل

في عيد ميلاده الـ 32، شارك العداء الجامايكي الأسطوري أوساين بولت اليوم الثلاثاء في حصة التدريب الأولى مع فريق سنترال كوست مارينرز الاسترالي، في سعيه لنيل عقد لممارسة لعبة كرة القدم كمحترف.

مرتديا قفازات في يديه وسروالا رياضيا طويلا على رغم إجراء التدريب في يوم شتاء معتدل، قام العداء الجامايكي بتمارين خفيفة، تضمنت الجري واللعب بالكرة مع بقية أفراد الفريق. وأظهر بولت قدرات جيدة في السيطرة على الكرة وفي التسديد بقدمه اليسرى.

"مثل ألعاب القوى، اليوم الأول من التدريب هو الأصعب دائما. ويمكنك معرفة حجم العمل الذي تحتاجه للوصول الى تحقيق الهدف. ويبدو الأمر على ما يرام كما تعلمون"، قال بولت بعد حصة تدريب استمرت 45 دقيقة وشهدها زهاء 70 صحافيا.

ويأمل النادي الاسترالي التي يتخذ من غوسفورد في شمال سيدني مقرا له، أن يكون لاعبه الجديد جاهزا مع معاودة الدوري الاسترالي في 21 اكتوبر، بحلوله ضيفا على بريزباين رور.

 

 


ونال العداء الفائز بثماني ذهبيات أولمبية في سباقات السرعة والمتقاعد من المضمار في 2017، فرصة مع نادي مارينرز بعد خوضه تجارب غير حاسمة مع نادي بوروسيا دورتموند الالماني وكذلك في النروج وجنوب أفريقيا.

"لا أحدد أي هدف، أريد فقط القيام بالعمل"، شرح البطل الاولمبي حامل الرقمين القياسيين العالميين في سباقي 100 و200م.

"انها فرصتي الأولى للوصول الى مستوى محترفا في كرة القدم، وكذلك لا أعرف ماذا ينتظرني"، أضاف "البرق" (اللقب الذي اشتهر به بولت). وتابع "أنا موجود هنا الآن لتجاوز نفسي، للتعلم والتقدم".

من جهته، قال مدرب الفريق مايك مولفي، الذي وجد بولت متوترا قليلا "إنه يومه الاول فقط. إنه رياضي رائع، ونحن مسرورون جدا بوجوده هنا معنا".

وبالنسبة الى مركز بولت مع الفريق، فإن العداء يترك البت بالامر الى المدرب نفسه حتى لو كان موافقا على إسناد "مركز الجناح أو قلب الهجوم". وهو طلب منه معاملته "مثل جميع اللاعبين الآخرين في الفريق".

وختم بولت تصحريه للإعلاميين بالقول "ان أحد أكبر أحلامي اللعب لمانشستر يونايتد (الإنجليزي)، والذي قد يكون حلمي الأكبر فقط، حتى لو اقتصر الامر على خوضي خمس مباريات، او مباراة واحدة، وسيتحقق حلمي لأنني مشجع كبير لهذا النادي".

مواضيع ذات صلة

loading...