البنزرتي يكشف لـ"تيل كيل عربي" مفاوضات والده مع نجم الساحل ويؤكد: لدينا شروط وإلا  فالرحيل

خلال توقع العقد بين البنزرتي وسعيد الناصري
صفاء بنعوشي

أكد أيمن البنزرتي نجل ووكيل أعمال مدرب الوداد الرياضي فوزي البنزرتي، صحة المفاوضات التي جمعت والده بنادي نجم الساحل، خلال الـ48 ساعة المنصرمة.

وأوضح أيمن البنزرتي في تصريح لـ"تيل كيل عربي"، اليوم الأربعاء، أن الأمور تسير نحو عودة والده لقيادة نجم الساحل التونسي مجددا، خلفا للمدرب خير الدين مضوي، من حيث المبدأ، في انتظار عقد اجتماعات أخرى لمناقشة الشق المادي وأيضا شروط الارتباط بين الطرفين.

وعن سؤالنا حول مشروعية مفاوضات البنزرتي مع ناد آخر، رغم من ارتباطه بعقد مع الوداد الرياضي يمتد إلى غاية الموسم الرياضي المقبل، علق وكيل الأعمال: " لقد كنا واضحين مع سعيد الناصيري، رئيس الوداد الرياضي، ووضعنا مجموعة من الشروط لاستمرار فوزي مدربا للفريق، ولحدود الساعة لم يتم الاستجابة لها".

وأضاف: "  إن لم يتم تلبية شروط فوزي البنزرتي استعدادا للموسم الرياضي المقبل، فلن يستمر وأعتقد أن الأمر واضح للجميع".

وعن طبيعة الشروط التي ربط بها البنزرتي بقاءه داخل القلعة الحمراء، أشار المتحدث ذاته إلى أن الأمر يرتبط بداية بتدبير ميركاتو الصيف الجاري، لأن المدرب اشتغل لأزيد من أربعة أشهر بالتركيبة البشرية التي وجدها، بعد توليه مهمة قيادة بطل إفريقيا خلفا للحسين عموتة، وتمكن من الظفر بكأس السوبر الإفريقي، كما أنها رفاق النقاش السنة بوصافة الترتيب.

و أردف قائلا:" والدي وضع لائحة  بالمراكز التي سيكون بحاجة إليها مستقبلاً، إضافة لمجموعة من الأسماء الكروية التي طالب بالتعاقد معها لتعزيز الترسانة البشرية للمجموعة، ثم وضع  مقترحا يخص التجمع الإعدادي المقبل تأهبا لاستئناف مباريات عصبة الأبطال الإفريقية والدوري المحلي في نسخته المقبلة، إضافة إلى تصور واضح حول الأهداف المستقبلية بين الطرفين".

وكان فوزي البنزرتي قد وجه انتقادات لاذعة لمسؤولي النادي خلال الندوة الصحفية التي تلت مباراة شباب أطلس خنيفرة، الأخيرة بالموسم، مؤكدا بأنه يجهل طريقة تدبير التعاقدات داخل الفريق، كما تهرب من سؤال حول إمكانية رحيله مكتفيا بالتعليق: "حاليا لا يمكنني الرد.... إن توفرت الشروط فأنا مدرب للوداد".

 

 

 

 

 

 

مواضيع ذات صلة

أخبار أخرى

loading...