التآمر على الملك.. المحكمة تؤجل القضية التي يتابع فيها المحاميان زيان وشاريا

يتابع زيان وشارية بسبب اتهام إلياس العماري بـ"التآمر" على الملك
هيئة التحرير

أرجأت الغرفة الجنحية بالمحكمة الزجرية الابتدائية عين السبع بالدار البيضاء، اليوم الجمعة، إلى 22 يونيو المقبل، ملف المحاميين "النقيب محمد زيان واسحاق شارية"، من هيئة المحامين بالرباط.

وكان سبب التأجيل في الجلسة الثالثة التي عقدت لمحاكمتهما، هو تقدم المحامي إسحاق شارية بشهادة طبية إلى المحكمة عن طريق دفاعه، يكشف فيها أنه لا يقوى على الحضور أمامها.

وكانت المحكمة منحت مهلة للدفاع من أجل إعداد دفوعاته، وقررت مناقشة الملف اليوم، لكن غياب أحد المحاميين، المتابعين من أجل جنحة "التبليغ عن جريمة يعلمان عدم حدوثها"، اضطرها إلى التأجيل لما يقارب الشهر.

وجرت متابعة المحاميين النقيب السابق محمد زيان والمحامي إسحاق شارية بعد دعوى قضائية حركتها النيابة العامة بالمحكمة الابتدائية في حقهما بعد التصريحات التي أدليا بها خلال إناباتهما في ملف حراك الريف، حيث ادعيا أن ناصر الزفزافي أخبرهما أن إلياس العمري، الأمين العام لحزب الأصالة والمعاصرة، كان "يحرضه على مواصلة الاحتجاجات بالحسيمة والتآمر على الملك"، وهي التصريحات التي نفاها الزفزافي جملة وتفصيلا عندما استمعت له النيابة العامة بخصوص ذلك، معتبرا أن ذلك "تصفية حسابات سياسية لا دخل له فيها"

مواضيع ذات صلة

أخبار أخرى

loading...