التعرف على هوية ثاني جثة يعثر عليها بتزنيت.. قتل الضحية بطلقة في رأس بعد تعذيبه

جثة الضحية استنفرت مصالح الدرك الملكي بالمنطقة - أرشيف
سعيد أهمان

كشفت التحريات الأولية التي باشرها المحققون في قضية العثور على جثة شاب ضواحي تيزنيت، تعد الثانية في ظرف أسبوع، أنها تتعلق بالمسمى قيد حياته (إ بـ ولد ع)، ابن مدينة العيون، قتل رميا بالرصاص في رأسه وتم دهسه بسيارة بعدما تم تعذيبه، مساء أمس السبت.

وأوضح مصدر "تيل كيل عربي"، أن الضحية الهالك أصيب بطلقات نارية على مستوى الرأس بواسطة بندقية صيد من قبل مجهولين، عثر عليها بمقربة من دوار العوينة (الجماعة الترابية أكلو) بين مدينة تيزنيت وجماعة بونعمان القروية  على الطريق الإقليمية رقم 1903.

اقرأ أيضاً: العثور على جثة ثانية ضواحي تزنيت يستنفر الدرك الملكي

وبينما نقلت جثة الهالك إلى مستودع الأموات بالمركز الاستشفائي الجهوي الحسن الثاني بأكادير، من أجل إخضاعها  للتشريح الطبي بأمر من النيابة العامة، رجح المصدر ذاته، أن "يكون مقتل الضحية يعود لتصفية حسابات بين أفراد مافيا تهريب السجائر والممنوعات، بعد أن عثر على بندقية صيد وخرطوشة فارغة في موقع الحادث الجرمي".

وباشرت الفرقة التقنية والعلمية التابعة للدرك الملكي إجراء تمشيط واسع في مسرح الجريمة مستعينة بالكلاب المدربة، لتجميع كل الأدلة والمعطيات التي تساعد على تحديد ملابسات وحيثيات الجريمة. كما أحيل المحجوز على المختبر الوطني للدرك الملكي بالرباط، من أجل رفع البصمات وتحديد هوية مرتكب الفعل الجرمي.

مواضيع ذات صلة