الحدادي: أريد اللعب في المونديال مع المغرب ولست نادما على تجربتي مع اسبانيا

منير الحدادي
نور الدين إكجان

كثير من اللغط رافق تصريحات منير الحدادي، المغربي الذي مازال رسميا لاعبا للمنتخب الوطني الإسباني، حول لعبه مع الأسود، وبعد تأهلهم إلى المونديال، فاجأ الجميع، اليوم (الجمعة)، في حوار ع إذاعة "أوندا ثيرا" الإسبانية، بإعلانه صراحة، رغبته في اللعب للمغرب خلال "مونديال" روسيا 2018، كاشفا أنه لم يندم على تمثيل إسبانيا في الفترة الماضية.

في أول خروج إعلامي له، بعد تأهل المنتخب الوطني المغربي إلى نهائيات مونديال روسيا 2018، قال منير الحدادي، مهاجم نادي برشلونة، المعار لـ"ديبورتيفو ألافيس"، إن "مسؤولي الجامعة الملكية لكرة القدم، قد باشروا اتصالاتهم معه، من أجل حمل قميص المنتخب الوطني المغربي، بعد أن لم تتجاوز عدد الدقائق التي لعبها مع "لاروخا"، 13 دقيقة في مباراة سابقة للمنتخب الإسباني".

وأضاف الحدادي في حوار له، مع إذاعة " أوندا ثير" الإسبانية، أنه "سعيد بهذا المعطى، لأن المغرب يبذل قصار جهده من أجل أن ألعب المونديال، الذي سيكون تحقيقا لحلم راودني منذ الصغر، خصوصا وأن المنتخب المغربي يملك عناصر جد جيدة، ومدربا تواصلت معه قبل أيام، وأخبرني أن الناس هنا يعملون من أجل تسريع التحاقك بالمنتخب الوطني".

وعن علاقته، بلاعبي المنتخب الوطني قال الحدادي، إنه يتواصل بشكل دائم مع ظهير المنتخب الوطني وريال مدريد الإسباني، أشرف حكيمي، و"أتمنى أن أكون معه قريبا"، مبديا عدم ندمه على اختيار اللعب مع المنتخب الإسباني الذي منحه اهتماما كبيرا، قائلا "أشكر المسؤولين الإسبان على دعمهم".

تجدر الإشارة إلى أن منير الحدادي، كان قد اختار اللعب للمنتخب الإسباني، رغم الدعوات المتكررة من الجامعة الملكية لكرة القدم، من أجل تمثيل المنتخب الوطني، في مختلف المسابقات القارية والدولية.

مواضيع ذات صلة

أخبار أخرى

loading...