الحقاوي تكشف مساعدات صندوق دعم التماسك الاجتماعي للمعاقين

إحداث 60 مركزا للتوجيه ومساعدة الأشخاص في وضعية إعاقة
تيل كيل عربي

أفادت بسيمة الحقاوي، وزيرة الأسرة والتضامن والمساواة والتنمية الاجتماعية، اليوم (الثلاثاء)، أنه تم خلال السنتين الأخيرتين إحداث 60 مركزا للتوجيه ومساعدة الأشخاص في وضعية إعاقة، على مستوى 60 إقليما، وذلك في إطار صندوق دعم التماسك الاجتماعي.

وأضافت الحقاوي، في عرض قدمته أمام لجنة مراقبة المالية العامة بمجلس النواب، أنه تم، كذلك، تجهيز 12 مركزا من المراكز العاملة في مجال الإعاقة، إلى جانب توفير الموارد المالية الضرورية لتسيير 4 مراكز أخرى، فضلا عن دعم ست جمعيات في مجال الخدمة المتنقلة المنزلية، لفائدة 250 مستفيدا ومستفيدة.

في السياق ذاته، أبرزت الوزيرة، فيما يخص تحسين ظروف تمدرس الأطفال في وضعية إعاقة، أن 8 آلاف و737 طفلا من هؤلاء، موزعين على 214 جمعية، تم التكفل بهم في سنة 2017.

وساهم الصندوق المذكور، حسب المصدر نفسه، في إحداث 630 مشروعا من المشاريع المدرة للدخل، لفائدة الأشخاص في وضعية إعاقة، يستفيد منها 649 شخصا، وذلك بمبلغ إجمالي قدره 29.5 مليون درهم، حسب المصدر ذاته.

وبينت الوزيرة أن الكلفة المالية الموجهة لبرنامج الدعم المباشر للنساء الأرامل في وضعية هشة الحاضنات لأطفالهن اليتامى، بلغت، إلى غاية 6 دجنبر الجاري، 474.20 مليون درهم، موضحة أنه استفادت منها 77 ألفا و455 أرملة، مقابل 30 ألفا و406 أرملة في سنة 2015.

وأبرزت الوزيرة، أيضا، أن الميزانية المرصودة لصندوق دعم التماسك الاجتماعي، برسم سنة 2017، بلغت 111 مليون درهم، مشيرة إلى أن هذه الميزانية تتوزع على اقتناء الأجهزة الخاصة، والمعينات التقنية الأخرى، وتحسين ظروف تمدرس الأطفال في وضعية إعاقة، إلى جانب تشجيع الاندماج المهني والأنشطة المدرة للدخل، إضافة إلى المساهمة في إحداث وتسيير مراكز الاستقبال.

مواضيع ذات صلة

أخبار أخرى

loading...