الحقاوي: 73 % من الاعتداءات على المرأة تتم في الفضاءات العمومية

هيئة التحرير

في اليوم الذي كشفت فيه الجمعية المغربية لحقوق النساء أرقامها، حول حالات العنف ضد المرأة في المجتمع، خرجت بسيمة الحقاوي، وزيرة الأسرة والتضامن والمساواة والتنمية الاجتماعية هي الأخرى، أمس الجمعة بمراكش، بأرقام صادمة حول العنف الممارس على المرأة خلال السنة الماضية. وقالت إن 73 في المائة من العنف الممارس ضد المرأة يتم بالأماكن العمومية.

وأضافت الحقاوي في كلمة خلال ندوة جهوية نظمت بمقر بلدية مراكش في إطار الحملة الوطنية الـ15 لوقف العنف ضد النساء، أن القضاء على هذه الظاهرة المشينة للمجتمع، يستدعي تظافر جهود كافة مكونات المجتمع من سلطات ومنتخبين محليين ومجتمع مدني، موضحة أن مقاومة هذه الظاهرة وإرساء حماية ناجعة للنساء هي مسؤولية مشتركة تقتضي تشريعات.

وبعد أن ذكرت بمراكز الاستماع التي تم إحداثها بعدد من جهات المملكة بغرض توفير المعلومة والأرقام الصحيحة حول واقع هذه الظاهرة، أكدت الحقاوي، أن الدستور المغربي ينص على أهمية التعاون المشترك بين السلطات والمجالس المنتخبة للحد من هذه الظاهرة، معربة عن استعداد الوزارة لتقديم الدعم والمساعدة لكل القضايا التي تهم المرأة والطفل والمجتمع ككل .

اقرأ أيضا: مقتل 6 مغربيات وانتحار واحدة بسبب العنف الزوجي

في سياق متصل نشرت الجمعية المغربية لحقوق النساء، أمس معطيات مثيرة بحسب تقريرها السنوي حول العنف ضد المرأة بالمغرب. وأشارت أرقام التقرير إلى أن "155 من النساء المعنفات، يصل سنهن إلى 18 سنة، فيما 37 منهن يفوق عمرهن 60 سنة". مسجلا كذلك أن "54 بالمائة من النساء المعنفات متزوجات، 90 بالمائة منهن أمهات. وأن من بين 4603 امرأة كسرن جدار الصمت ولجأن لبعض مراكز الاستماع، خلال سنة 2016، قتلت 6 منهن وانتحرت واحدة" وفق الجمعية ذاتها.

مواضيع ذات صلة

أخبار أخرى

loading...