الحكيمي: كنت حريصا على توديع "البيرنابيو" بصورة جيدة.. وزيدان راض عن أداء اللاعب

صفاء بنعوشي

قال الدولي المغربي، أشرف الحكيمي، لاعب ريال مدريد، إنه كان حريصا على توديع ملعب "السانتياغو بيرنابيو" هذا الموسم بصورة جيدة، بعد مساهمته في تسجيل إحدى الأهداف الستة لفريقه أمام سيلتا فيغو، لحساب الأسبوع 37 من منافسات "الليغا".
الحكيمي أوضح في تصريحات لشبكة "بي ان سبورت"، بأنه دائما يحاول تقديم الأفضل عندما تتاح له الفرصة للمشاركة في مباريات ريال مدريد، والمساهمة مع لاعبي الخط الهجومي في العمل الكبير الذي يقومون به.
وعن علاقته بكريم بنزيمة في المستطيل الأخضر، أردف قائلا: " إنه لاعب جيد، ودائما ما يقدم تمريرات حاسمة لباقي اللاعبين".
أصغر لاعب في المنتخب الوطني المغربي، شدد بأن تركيز اللاعبين منصب حاليا حول نهائي دوري الأبطال، الذي سيجرى الأسبوع المقبل بالعاصمة الأوكرانية كييف، أمام ليفربول.
وأشار الحكيمي، إلى أن المجموعة تريد إنهاء موسمها باقتناص اللقب القاري للمرة الثانية على التوالي، بعد ضياع التتويج بـ"الليغا" لصالح الغريم برشلونة، قبل أسابيع من إسدال الستار على منافسات الدوري.

وفضل الحكيمي عدم التعليق على مستقبله مع النادي الملكي، بعد التقارير الإعلامية التي ربطت إسمه بفريق ريال بيتيس، بالنظر إلى رغبة الطاقم التقني منح اللاعب فرصة جديدة لكسب الخبرة بعقد إعارة لموسم أو موسمين، وهي السياسية التي ينهجها النادي مع الأسماء الكروية الشابة.
أمام زين الدين زيدان، مدرب ريال مدريد، فقد عبر عن رضاه بالمستوى الذي أبان عنه لاعب الأسود في لقاء سيلتا فيغو، مساء أمس السبت، في تصريحات للشبكة التلفزيونية القطرية.
وأضاف المدرب الفرنسي: "اللاعب قدم مباراة مثالية، ودائما الحكيمي يكون بقدر الثقة التي نضعها به، لقد أكد للجميع اليوم أن موهبته جديرة بالمتابعة".
للإشارة، فقد شارك أشرف الحكيمي بتسع مباريات في الدوري المحلي، وسبعة في باقي المسابقات التي خاضتها المجموعة هذا الموسم، ويتعلق الأمر بكأس العالم للأندية الذي أقيم بالإمارات العربية المتحدة، دجنبر الماضي، وكأس ملك إسبانيا، ثم دوري أبطال أوروبا.

مواضيع ذات صلة