ملف "موروكو 2026" يدخل معركة اليمن بين الحوثيين والسعوديين

رئيس الاتحاد السعودي لكرة القدم تركي آل الشيخ
تيل كيل عربي

دخل ملف ترشح المغرب لنيل استضافة كاس العالم 2026 المعركة الحربية الدائرة بين العربية السعودية واليمن منذ سنوات.
وقال قيادي من جماعة الحوثيين التي تحارب السعودية ومعها قوات تحالف عربي وإسلامي، إن السعودية التي "خانت" الدماء المغربية التي سالت على الأرض اليمينة، عندما أدارت ظهرها للملف المغربي وفضلت التصويت لصالح الملف الأمريكي الثلاثي المشترك لكل من أمريكا والمكسيك وكندا.

اتهم القيادي البارز في جماعة "أنصار الله" اليمنية، محمد علي الحوثي، السعودية بأنها "باعت" الدماء المغربية في اليمن، مقابل المصلحة الأمريكية.

ويقصد المسؤول اليمني المعادي للرياض بـ"الدماء المغربية"، مقتل ربان مغربي بعد تحطم مقاتلته الحربية فوق السماء اليمني منذ بدء الحرب العربية-العربية، في اليمن السعيد، وذلك بعدما لبى المغرب نداء الرياض لتشكيل تحالف عربي ضد ما سمته الرياض تنامني النفوذ الإيراني في اليمن، ودعمها لملشيات الحوثيين.

وقال المسؤول اليمني في تغريدة له على تويتر إن "المغرب قدم للسعودية كل شيء واعتقد أنه وصل للعلاقة القوية، بالمشارك بمغامرة النظام السعودي، وأمام أبسط اختبار صوتت السعودية لأمريكا باستضافة كأس العالم 2026، بدلا من المغرب ليصف الشارع المغربي علاقتهم بالسعودية بأنها زايد ناقص وأن النظرة للمصلحة سيدة الموقف، إنهم مجرد مرتزقة بنظرهم".

وتلقى كثير من المغاربة قرار العربية السعودية بدعم الملف الأمريكي باستياء كبير، خاصة وأن المسؤول عن الاتحاد الكروي، خرج في أكثر من مرة ليس فقط لإعلان موقف بلاده في السباق لنيل تنظيم مونديال 2026، بل للتهجم على المغرب ولومه على خياراته الديبلوماسية، خاصة فيما يتعلق بالحفاظ على علاقاته بقطر.

مواضيع ذات صلة

loading...