الرميد يدعم حامي الدين قبل مثوله أمام قاضي التحقيق

الندوة عرفت حضور عدد من قيادات حزب العدالة والتنمية - رشيد التنيوني
الشرقي الحرش

في تطور جديد لقضية عبد العلي حامي الدين، رئيس منتدى الكرامة والقيادي في حزب العدالة  التنمية، من المرتقب أن يمثل هذا الاخير يوم الإثنين أمام قاضي التحقيق لدى محكمة الاستئناف بفاس بتهمة "المساهمة في قتل" الطالب اليساري  ايت الجيد بنعيسى سنة 1993.

في هذا الصدد، عقد عبد العلي حامي الدين ندوة صحفية صباح اليوم بالرباط لتسليط الضوء على قضيته بحضور وزير الدولة المكلف بحقوق الإنسان، مصطفى الرميد وعدد من الحقوقيين المحسوبين على الصف اليساري.

عبد العلي حامي الدين، قال إن "مصطفى الرميد، وزير الدولة المكلف بحقوق الانسان حضر بصفته رئيسا سابقا لمنتدى الكرامة، وكذلك بصفته الحزبية والسياسية لمساندته ودعمه".

من جهة أخرى، اعتبر حامي الدين أن القضاء لا يمكن أن يبث في قضية تم البث فيها منذ ربع قرن، مضيفا أن جهات سياسية وراء تحريك هذا الملف.

واستغرب حامي الدين استدعاءه للتحقيق معه، رغم أن الشكاية التي وضعت أمام قاضي التحقيق هي التي سبق وضعها أكثر من مرة أمام النيابة العامة، ورفضت التحقيق فيها.

حامي الدين، أوضح أنه سيمثل أمام قاضي التحقيق احتراما للقضاء،  وهو مؤمن ببراءته.

وياتي مثول حامي الدين أمام قاضي التحقيق بعد شكاية مباشرة وجهها كل من ابراهيم ايت الجيد، والحسن ايت الجيد يتهمان فيها حامي الدين بالمساهمة في قتل قريبهم بنعيسى ايت الجيد استنادا إلى شاهد يدعى الخمار الحديوي

مواضيع ذات صلة

أخبار أخرى

loading...