السعوديون يكشفون تفاصيل أضخم مستشفى خاص في زناتة يضم وحدة للمحسنين

عبد الرحيم سموكني

أعلن المدير العام للمستفى السعودي الألماني مكرم صبحي الباترجي أن المستشفى السعودي الألماني بمدينة زناتة البيئية سيرى النور بداية العام 2022، ليكون أضخم مستشفى استثماري خاص في المغرب.

وجاء الكشف عن التفاصيل المستشفى الضخم، يوم أمس الثلاثاء في الدارالبيضاء خلال تقديم حصيلة تقدم الأشغال في المدينة الجديدة، التي تقع بين الدارالبيضاء والمحمدية.

وقال المسؤول السعودي إن المستشفى سيشيد على مساحة تبلغ 10 هكتارات، وسيوفر المركز الاستشفائي المندمج لزناتة جودة عالية في العلاجات وتسييرا يستجيب للمعايير الدولية، كما سيتم اعتماده من طرف اللجنة المشتركة الدولية.

يضم المركز االستشفائي المندمج لزناتة مستشفى بسعة 300 سرير و6 وحدات متخصصة، تقدم ست تخصصات تتوزع بين طب الأطفال وطب النساء والتوليد والسرطان والعظام.

كما يشمل المركز الاستشفائي جامعة للطب والتخصصات شبه الطبية، وإقامات للأطر الطبية وطلبة الجامعة وبرجا طبيا خاصا لعيادات الأطباء الفاعلين في القطاع الخاص وخدمات فندقية للمرضى وعائلاتهم.

وفي خطوة غير مسبوقة أعلن مكرم صبحي البترجي أن المركز الاستفائي لمدينة زناتة البيئية، سيضم مستشفى خاصا بالعمل الإحساني، وسيكون مهدى بالأساس لإجراء العمليات الطبية للمعوزين، إذ سيكون مفتوحا على وجه التحديد للمحسنين، الذين يتواصلون مباشرة مع إدارة المستشفى.

ويأتي الإعلان عن التفاصيل التقنية يلة بعد خطاب الملك محمد السادس خلال افتتاح  للمستشفى السعودي الألماني أياما قليلة بعد خطاب الملك محمد السادس خلال افتتاح  الدورة البرلمانية، والذي دعا فيه إلى ضرورة تعزيز الاستثمار الخاص في المجال الصحي.

 

مواضيع ذات صلة

loading...