الشرطة القضائية تحقق في إطلاق شرطي الرصاص على نفسه بوجدة

وكالات

فتحت المصلحة الولائية للشرطة القضائية بمدينة وجدة بحثا قضائيا تحت إشراف النيابة العامة المختصة، زوال اليوم الأربعاء، وذلك لتحديد ظروف وملابسات إقدام شرطي على تعريض نفسه لإيذاء عمدي على مستوى الجهة اليسرى من الصدر بواسطة رصاصة من مسدسه الوظيفي.

وذكر بلاغ للمديرية العامة للأمن الوطني أنه حسب المعلومات الأولية للبحث، فإن الشرطي المذكور كان خارج أوقات عمله، وتحديدا داخل سيارته الخاصة المستوقفة أمام مسكنه الشخصي، وذلك عندما أطلق رصاصة من مسدسه الوظيفي في اتجاه جانبه الأيسر، قبل أن يقوم بإشعار زوجته بذلك والتي أخطرت بدورها مصالح الأمن بالواقعة.

وأضاف البلاغ أنه قد تم الاحتفاظ بالشرطي المصاب بالمستشفى الجامعي بمدينة وجدة رهن العلاجات الضرورية، حيث تبدو حالته الصحية مستقرة، بينما لازالت الأبحاث والتحريات متواصلة بغرض تحديد أسباب وظروف وملابسات إقدامه على ارتكاب هذا الفعل.

مواضيع ذات صلة

أخبار أخرى

loading...