العثماني يتفق مع رؤساء الفرق البرلمانية لتوظيف ذوي الإعاقة

الشرقي الحرش

أسفر الاجتماع الذي جمع اليوم الاثنين بين رئيس الحكومة، سعد الدين العثماني ورؤساء فرق الأغلبية والمعارضة بمجلس النواب عن اتفاق يقضي بتفعيل تخصيص نسبة 7 في المائة من مجموع الوظائف العمومية لفائدة الأشخاص في وضعية إعاقة.

في هذا الصدد، كشف نور الدين مضيان، رئيس الفريق الاستقلالي للوحدة والتعادلية، في اتصال مع "تيل كيل عربي"، أن رئيس الحكومة أعلن استجابته لمطلب فرق الأغلبية والمعارضة القاضي بإدراج تعديل على مشروع قانون المالية ينص على تخصيص 7 في المائة من المناصب المالية لفائدة الأشخاص في وضعية إعاقة، معتبرا أن من شأن هذا الإجراء أن ينهي الأزمة التي يعانيها عدد من الأشخاص.

وبحسب مضيان، فإن رئيس الحكومة أعلن كذلك عزمه تنظيم مباراة خاصة لفائدة الأشخاص في وضعية إعاقة قبل نهاية دجنبر المقبل.

وأشار مضيان إلى أن 200 شخص في وضعية إعاقة سيتم توظيفهم من خلال المباراة الخاصة، فيما يرتقب توظيف الباقين عبر تفعيل نسبة 7 في المائة.

واعتبر مضيان أن هذه الفئة تحتاج إلى رعاية ودعم خاص من قبل الحكومة، مشيرا إلى أن تدخل رؤساء الفرق معارضة وأغلبية كان له دور كبير في اقناعهم بإنهاء اعتصامهم، الذي أقاموه فوق سطح وزارة الأسرة والتضامن والمساواة والتنمية الاجتماعية.

وكان العشرات من المكفوفين حاملي الشهادات قد نظموا اعتصاما بسطح وزارة الأسرة والتضامن لمدة أسابيع، الشهر الماضي، نتج عنه وفاة الشاب صابر الحلوي، بعد سقوطه عن طريق الخطأ من سطح الوزارة.

مواضيع ذات صلة

أخبار أخرى

loading...