العثماني يذكر الصمادي بشروط التكليف في المناصب العليا

سعد الدين العثماني في المجلس الوطني للعدالة والتنمية . ت: رشيد التنيوني
سعيد أهمان

دعا رئيس الحكومة سعد الدين العثماني، خالد الصمدي كاتب الدولة لدى وزير التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي المكلف بالتعليم العالي والبحث العلمي، لاحترام مدة التكليف بالمسؤولية التي لا ينبغي أن تتجاوز ثلاثة أشهر في منصب شاغر داخل الادارة أو المؤسسة العمومية.

 وبحسب وثيقة وجهها العثماني لكاتب الدولة الصمدي، حصل موقع "تيل كيل عربي" على نظير منها، شدد رئيس الحكومة على اتخاذ الاجراءات المسطرية اللازمة، المتعلقة، إما باقتراح تجديد التعيين في المناصب أو بتنقيل شاغليها في إطار الحركة بالوظيفة، لتولي منصب آخر في نفس المستوى، داخل نفس القطاع أو في قطاع آخر أو مؤسسة عمومية عند انقضاء مدة التعيين أو قبل ذلك، منبها لضرورة فتح باب الترشيح لشغل المنصب الذي أكمل فيه شاغله المدة القانونية المذكورة.

وبخصوص تمديد حد سن الاحالة على التقاعد، حصرتها رسالة العثماني في سنتين قابلة للتجديد مرتين بالنسبة للأساتذة الباحثين، ومرة واحدة بالنسبة لباقي الموظفين والمستخدمين، وذلك بقرار لرئيس الحكومة يتخذ باقتراح من السلطة التي لها صلاحية التعيين  بموافقة المعنيين بالأمر.

وأكدت رسالة العثماني أن مهام الأشخاص المعينين بمرسوم في أحد المناصب العليا، تنتهي مبدئيا وبصفة تلقائية، عند بلوغ حد السن القانوني للإحالة على التقاعد، غير أنه يتعين في هذا الاطار مراعاة الأحكام الخاصة التي تسمح بتمديد السن المذكورة.

 كما نصت الرسالة على أنه يمكن للمعني بالأمر بمرسوم لرئيس الحكومة أن يستمر في الاحتفاظ إلى جانب وضعيته النظامية، بوضعيته الوظيفية ما لم يتم إعفاؤه لسبب آخر طبقا للمقتضيات الجاري بها العمل.

وتأتي رسالة العثماني لوزارئه بسبب تنامي تكليف عدد من المسؤولين بمهام في مناصب عليا، منها مديرو عدد من المؤسسات العمومية ومديري الادارات المركزية ورؤساء عدد من المؤسسات والعمداء ومديري المدارس والمؤسسات العليا، تنفيذا لمقتضيات الفقرة الثالثة من المادة الحادية عشرة من المرسوم عدد 2.12.412 الصادر في 11 أكتوبر 2012 بتطبيق أحكام المادتين الرابعة والخامسة من القانون التنظيمي رقم 02.12 المتعلق بالتعيين في المناصب العليا.