العثور على خديجة.. الطفلة المختفية منذ أسبوع

تيل كيل عربي
  1. بعد أسبوع على اختفائها، جرى صباح اليوم السبت، العثور على الطفلة خديجة الخزري، ذات الخمس سنوات، التي اختفت منذ الإثنين الماضي، من أمام منزل أسرتها بحي الألفة بالدار البيضاء.
    وحسب مصادر من عائلة الطفلة، جرى الاتصال بها، فإن عائلة الطفلة تفاجأت في حدود الساعة الثامنة صباحا بشخص يطرق باب المنزل ليخبرها أنه عثر على طفلتها المختفية بمكان خلاء بحي الألفة.
    وتسارع أفراد الأسرة نحو المكان الذي عثر فيه على الطفلة خاصة والدتها التي حملتها بين يديها وطافت بها بعض أحياء المنطقة متوجهة بها نحو مصلحة الشرطة القضائية لأمن الحي الحسني بالمنطقة.
    واضافت مصادر مقربة من عائلة الطفلة أنه في حدود الساعة الثامنة من صباح اليوم، سمعوا أصوات بالحي الذي تقطن فيه تؤكد العثور على الطفلة، وأن شخصا أحضرها إليهم.
    وأضافت المصادر نفسها أن الشخص المذكور أكد أن سيارة مجهولة توقفت بالمكان الخلاء ونزلت منها امرأة منقبة كانت برفقة طفل آخر "قاصر" وتخلصت من الطفلة خديجة، وأنه حين حاول الاستفسار منها وتنبيهها للأمر لاذت بالفرار بواسطة السيارة المذكورة التي كان بها سائق يقودها.
    وذكرت المصادر أن الرجل لم يتمكن من معرفة شيء من الطفلة فبدأ في الاستفسار من سكان المنطقة ليعرف أنها مختطفة وأن اسرتها تبحث عنها كما عرف عنون المنزل
    وأشارت المصادر نفسها إلى أن عناصر الشرطة فتحت تحقيقا موسعا في القضية انطلق بالاحتفاظ بهذا الشخص لمعرفة معلومات أكثر حول ملابسات العثور عليها أو أوصاف الجناة والسيارة التي كانت تقلها.
    في حين أبرزت مصادرنا أن الطفلة التي لم تنبس بكلمة حتى امام المحققين كانت في حالة رثة وملابسها متسخة وهزيلة وجلدها تعلوه الحبوب، مؤكدة أن عناصر الشرطة بأمن الحي الحسني مرفوقة بأفراد عائلة الضحية انتقلت نحو مصلحة الطب الشرعي لاجراء فحص على الطفلة ومعرفة ان كانت تعرضت لأي مكروه آخر

مواضيع ذات صلة

أخبار أخرى

loading...