العدل والإحسان والعدالة والتنمية يعلنان المشاركة في مسيرة الأحد بالبيضاء

هيئة التحرير

يخرج الآلاف من المغاربة، يوم غد الأحد 20 ماي، على الساعة الحادية عشرة، إلى الشارع بمدينة الدار البيضاء، تضامنا مع الشعب الفلسطيني، بعد مصرع 60 فلسطينيا في مسيرات العودة، ونقل واشنطن سفارتها إلى القدس.

 وعبرت مختلف ألوان الطيف السياسي المغربي عن مشاركتها في هذه المسيرة. صباح اليوم، السبت 19 ماي، أعلنت جماعة العدل والإحسان عن انضمامها إلى المسيرة ، التي دعا إليها الائتلاف المغربي للتضامن، وقالت الجماعة في بلاغ، نشرته على موقعها " تدعو جماعة العدل والإحسان أعضاءها والمتعاطفين معها وعموم الشعب المغربي إلى المشاركة المكثفة في المسيرة التضامنية مع قضية الأمة المركزية، فلسطين وفي قلبها القدس الشريف، والتي ستنظم بمدينة الدار البيضاء يوم الأحد 20 ماي 2018 انطلاقا من ساحة النصر على الساعة 11 صباحا".

من جانبه، كان حزب العدالة والتنمية، قد قال في بلاغ للأمانة العامة للحزب، إثر اجتماعها الجمعة، إنها تدعو إلى المشاركة المكثفة في مسيرة الأحد، وأوضحت الأمانة العامة للحزب، في بلاغها الصادر عن اجتماعها الاستثنائي، الذي ترأسه النائب الأول للأمين العام سليمان العمراني، أن هذه الدعوة تأتي "انسجاما مع موقف الحزب الذي عبرت عنه الأمانة العامة في البيان الصادر عن اجتماعها السابق، والذي دعت فيه أعضاء الحزب ومتعاطفيه وعموم الشعب المغربي إلى المشاركة المكثفة في الفعاليات التي ستشهدها مختلف المناطق خلال الأيام القادمة دعما للصمود الفلسطيني البطل".

مواضيع ذات صلة

loading...