العلمي يتوج الشركات الأكثر احتراما للجودة والسلامة

العلمي يسلم الجائزة خلال دورة سابقة (أرشيف)
أحمد مدياني

أعلنت وزارة الصناعة والاستثمار والتجارة والاقتصاد الرقمي، قائمة المقاولات والمؤسسات الأكثر احتراما للجودة، والتي فازت بفئات "الجائزة الوطنية للجودة".

منحت وزارة الصناعة والاستثمار والتجارة والاقتصاد الرقمي، أمس (الثلاثاء)، جوائز احترام الجودة والسلامة لعدد من المقاولات المغربية، وذلك في إطار الدورة الـ20 للأسبوع الوطني للجودة، الذي اختار له المنظمون هذه السنة شعار "أية بنية تحتية للجودة لمواكبة مخطط التسريع الصناعي".

وجاءت على رأس الشركات الأكثر احتراما للجودة خلال 2016، في فئة المقاولات الصناعية الكبرى، شركة "كوفيكاب" (COFICAB)، المتخصصة في صناعة "الكابلات" الكهربائية للسيارات ومقرها طنجة.

وعادت جائزة الحكام عن الفئة نفسها لشركة "لير طنجة" (LER TANGER)، المتخصصة في صناعة "كابلات" السيارات، وجائزة التشجيع لشركة  "ياكاكي موروكو مكناس" (YAKAKI MOROCCO MEKNES)، العاملة بدورها في قطاع السيارات.

أما بالنسبة لمؤسسات الخدمات الكبرى، فعادت جائزة التشجيع لإدارة برامج المعلوميات لشركة الخطوط الجوية الملكية المغربية، في حيت منحت جائزة الجودة لشركة "دامسا العيون" (DAMSA LAAYOUNE)،  العاملة في قطاع تثمين منتجات الصيد البحري (السردين والتونة)، عن فئة المقاولات الصناعية الصغرى والمتوسطة.

وبالنسبة إلى المؤسسات الصغرى والمتوسطة، حازت شركة "إدفا" (IDFA)، جائزة الجودة، وتعمل في مجال الدراسات والاستشارة، في وقت عادت فيه عادت جائزة التشجيع لمؤسسة "المعهد المتخصص للتكنولوجيا التطبيقية سيدي معافة بوجدة"، المتخصص في التكوين المهني في قطاع الصناعة.

ومنحت جائزة السلامة في العمل، ضمن فئة المقاولات الصناعية الكبرى، لشركة "صوماكا" (SOMACA)، وشركة "يازاكي موروكو مكناس" (YAZAKI MOROCCO MEKNES)، كما حازت كل من شركة "كوفيكاب ماروك طنجة" (COFICAB MAROC TANGER)، "يازاكي موروكو طنجة" (YAZAKI MOROCCO TANGER)،  على جائزة التشجيع، وكلها شركات تعمل في قطاع السيارات.

وعادت جائزة التشجيع الخاصة بالسلامة في العمل بالنسبة لفئة المقاولات والمؤسسات الصغرى والمتوسطة لشركة "سويز للبيئة وجدة" (SUEZ ENVIRONNEMENT OUJDA)، ومؤسسة الصيانة الصناعية للمكتب الوطني للسكك الحديدية (ETMI ONCF).

وتأتي جوائز الجودة، حسب وزارة الصناعة والاستثمار والتجارة والاقتصاد الرقمي، لتحفيز المزيد من المقاولات على جعل الجودة والسلامة في صلب استراتيجية التنمية، وتحسيسها بأهمية الرفع من قدراتها التنافسية.

مواضيع ذات صلة

أخبار أخرى

loading...