العماري في طائرة الأسود.. لارام تنفي والقجع يتبرأ والشهادات تحاصره

الشرقي الحرش

أثارت عودة إلياس العماري، الأمين العام لحزب الأصالة والمعاصرة من أبيدجان على متن الطائرة الخاصة بالمنتخب الوطني وأطر الجامعة الملكية لكرة القدم في الساعات الأولى من صباح يوم الأحد الماضي، بعد حضوره مباراة المغرب والكوديفوار، جدلا واسعا على مواقع التواصل الاجتماعي حول الصفة التي صعد بها العماري لطائرة الأسود، وقبل ذلك جلوسه في المنصة الرسمية أثناء المباراة.

 وفي الوقت الذي حمل فيه عدد من رواد موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك "الخطوط الملكية المغربية" مسؤولية ركوب العماري للطائرة المخصصة لنقل المنتخب الوطني، نفى مصدر مطلع من "لارام" أن تكون لها أي مسؤولية في ذلك.

وأوضح المصدر، الذي طلب عدم الكشف عن هويته، أن الجامعة الملكية لكرة القدم قامت بكراء طائرة خاصة لنقل المنتخب الوطني، طاقتها الاستعابية 160 راكبا.

وأضاف المصدر ذاته، "الخطوط الملكية المغربية لم يكن لها دخل في الأسماء التي صعدت الطائرة، فتلك مسؤولية تتحملها الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، بعدما حددت الأسماء التي سترافق المنتخب الوطني، أما "لارام" فمهمتها الحرص على احترام الطاقة الإستعابية للطائرة فقط".

من جهته، نفى فوزي لقجع أن تكون له أي مسؤولية في ركوب إلياس العماري لطائرة الأسود، وقال لقجع في اتصال مع "تيلكيل عربي" لست مسؤولا عمن صعد إلى الطائرة، أو من نزل منها، اسألوني عن المباراة فقط" .

. وحاول "تيلكيل عربي" الاتصىال أكثر من مرة بإلياس العماري، الأمين العام لحزب الأصالة والمعاصرة، إلا أنه هاتفه لا يرد.

مواضيع ذات صلة

loading...