الفتيت يوسع عدد الدوائر والقيادات في المغرب لتسهيل عمل الإدارة الترابية

وزير الداخلية عبد الوافي الفتيت
الشرقي الحرش

 دوائر وقيادات جديدة سيتم إحداثها لتنضاف إلى قائمة الدوائر والقيادات الموجودة بالمملكة. هذا ما كشف عنه مشروع مرسوم جديد لوزير الداخلية عبد الوافي لفتيت، الذي يرتقب أن تصادق عليه الحكومة في أحد مجالسها المقبلة.

ويتعلق الأمر بإحداث باشويتين اثنتين بكل من جماعة ايت عميرة وجماعة سيدي بيبي التابعتين للنفوذ الترابي لإقليم اشتوكة أي باها، وهو ما سينتج عنه حذف القيادتين الموجودتين حاليا بالجماعتين المذكورتين، ولذلك لدعم التأطير الإداري بهما ومسايرة التحولات الديمغرافية والاجتماعية، بحسب وزارة الداخلية.

كما سيتم إحداث 3 دوائر و16 قيادة بالنفوذ الترابي لعشرة أقاليم، وبذلك سينتقل عدد الدوائر على الصعيد الوطني من 203 إلى 206 وعدد القيادات من 694 إلى 708 .  و نص مشروع المرسوم على ملائمة تسمية ثلاثة دوائر مع نفوذها الترابي لتحقيق المطابقة بينها.

ويتعلق الأمر بتعويض تسمية دائرة "بني ورياغل" التابعة لإقليم الحسيمة بتسمية "بني ورياغل الشرقية" واستبدال تسمية دائرة سطات بتسمية "سطات الشمالية"، ودائرة "بن أحمد" بتسمية "بن أحمد الشمالية" التابعتين للنفوذ الترابي لإقليم سطات. وبررت وزارة الداخلية إحداث هذه الدوائر والقيادات بضرورة "دعم القدرات التدبيرية للإدارة الترابية في المناطق المعنية".

مواضيع ذات صلة

أخبار أخرى

loading...