"الفيفا" يكشف عن الأرقام المميزة لكأس العالم روسيا 2018

صفاء بنعوشي

كشف الاتحاد الدولي لكرة القدم "الفيفا"، أمس الجمعة، عن جميع الأرقام والإحصائيات المميزة للمنتخبات واللاعبين، بمرحلة دور المجموعات، لكأس العالم روسيا 2018.

في المقابل، عرف دور المجموعات "نكسة" عربية بعد خروج جميع المنتخبات، أولها كان المغرب والسعودية ومصر ثم تونس، كما أن الكرة الإفريقية لن تكون ممثلة بدور الـ16 بعد إقصاء السنغال، أمس الخميس، بسبب قواعد اللعب النظيف، وهو الذي تساوى مع اليابان في عدد النقاط والأهداف.

أرقام "الفيفا":

أفضل الهدافين

تربع هاري كين، لاعب منتخب إنجلترا على عرش الهدافين بعد 16 يوما على انطلاق البطولة الكروية برصيد 5 أهداف، متبوعا بنجم البرتغال وريال مدريد، كريستيانو رونالدو، الذي يتوفر على أربعة أهداف مناصفة مع روميلو لوكاكو، لاعب المنتخب البلجيكي.

أما ليونيل ميسي، نجم منتخب التانغو، فقد فشل في افتتاح مشاركته بالنسخة 21 للمونديال بأرقام مميزة، ليتجمد رصيده في هدف واحد، بعد ثلاث مباريات للأرجنتين بالمسابقة.

المنتخبات

تمكنت 4 منتخبات مشاركة بكأس العالم، من تحقيق أرقام جيدة في مختلف  الأقسام التي كشف عنها "الفيفا"، بداية من عدد الأهداف المسجلة والتي وصلت إلى تسعة بالنسبة لبلجيكا، ليتربع المنتخب على عرش الأفضل لحدود المرحلة الأولى.

أما عن أفضل هجوم بمرحلة دور المجموعات فقد عاد للمنتخب الألماني، بالرغم من إقصاءه مبكرا، وهي المجموعة التي توجت بلقب النسخة الأخيرة 2014 بالبرازيل.

"المنشافت" تمكنوا من قيادة 252 هجمة في ثلاث مباريات، أمام كل من كوريا الجنوبية، والسويد، ثم المكسيك.

وعن أفضل دفاع، فقد أكدت الإحصائيات أن الأمر يتعلق بمنتخب إيران بـ 149 تصدي وتدخل وإبعاد، خلال ثلاث مباريات انهزم في واحدة منهما أمام إسبانيا وتعادل أمام البرتغال، وفاز على المغرب، باللقاء الافتتاحي للمونديال.

وأقصي إيران والمغرب من المجموعة الثانية، في حين عبر رفاق كريستيانو رونالدو، ومنتخب "لاروخا" إلى المرحلة المقبلة من المسابقة.

إسبانيا بدورها حققت رقما جديدا في النسخة الحالية للبطولة الكروية الأضخم في العالم بـ 2089 تمريرة ناجحة، قادها نجوم المنتخب واللذين يعدون من بين المرشحين للظفر باللقب العالمي.

اللاعبون

توني كروس، لاعب المنتخب الألماني، الذي ترجع مرارة الإقصاء الغير متوقع من كأس العالم، لم يخرج خالي الوفاض فقد تصدر قائمة النجوم المشاركين بالمونديال، كأفضل الممررين بـ 310 تمريرة ناجحة.

نيمار داسيلفا، لاعب المنتخب البرازيلي والإسم الأبرز داخل فريق باريس سان جيرمان، الرقم الوحيد الذي تمكن من تحقيقه لحدود الساعة يتعلق بمحاولات التهديف التي بلغت 17، لكن نجم "السامبا" غير راض عن أداءه بالمسابقة بسبب الإصابة.

جيرمو أوتشاوا، حارس المنتخب المكسيكي، فرض إسمه بقوة في روسيا وتمكن من لفت الأنظار بعد تراجع مستوى وأداء مجموعة من الحراس.

اوتشاوا،  تمكن من التصدي لـ 17 محاولة، اخترقت دفاع المكسيك وكادت أن تقلب موازين نتيجة المباريات الثلاث.

وارتباطا بالمنتخب الدانماركي، فقد تمكن اللاعب كريستيان  أريكسن، من قطع مسافة 36 كيلومتراً خلال المباريات الثلاث، ليصبح اللاعب الأكثر جريا وتحركا بالمستطيل الأخضر.

مواضيع ذات صلة

أخبار أخرى

loading...