المحكمة التجارية تعاقب مسؤولي "لاسمير" الأجانب.. وتعفي مغربيين

تيل كيل عربي

أصدرت المحكمة التجارية بالدارالبيضاء، صباح اليوم الاثنين، عقوبات جديدة في حق المسؤولين الإداريين لشركة "سامير"، مصفاة تكرير النفط الوحيدة بالمغرب.

وأصدرت المحكوة التجارية، وهي المحكمة ذاتها التي كانت قررت تصفية الشركة بسبب عدم الالتزام بأداء ديونها لصالح الدولة المغربية، عقوبات جديدة في حق مسييرها، محملة إياهم مسؤولية التدبير السيء، ما أدى إلى إفلاسها.

وتأتي هذه العقوبات لتطال ممتلكات المسيرين المدانين، وهم سبعة مسؤولين، بينما أفلت كل من المتصرفين محمد بنصالح ومصطفى أمهال من هذه العقوبات.

وطالت العقوبات كلا من :

محمد حسين العامودي (الرئيس المدير العام)
جمال محمد باعامر (المدير العام)
بسام أبو ردينة (مسير)
جيسون تي ميلازو (مسير)
لارس نيلسون (مسير)
جون أوزولد (مسير)
جورج سالم (مسير)

مواضيع ذات صلة

loading...