المعهد الفرنسي يكشف تفاصيل "ليالي رمضان" في 12 مدينة مغربية

هيئة التحرير

أعلن المركز الثقافي الفرنسي عن تفاصيل مهرجانه السنوي الخاص بشهر الصيام والذي يحمل اسم "ليالي رمضان"، والذي ستحتضنه 12 مدينة مغربية في برمجة تحتفي هذا العام بالمرأة .

واختيرت مدينة الجديدة لتكون محطة الإعلان الرسمي عن برنامج "ليالي رمضان"، الذي أطلق سنة 2012، ولاقى نجاحا كبيرا في كل المدن التي تستقبل مراكز الثقافة الفرنسية، واعتبر داميان هوتوبيز، مدير المعهد الفرنسي بالجديدة، أن ليالي رمضان تعتبر فرصة للانفتاح على الموسيقى الجميلة، في شهر يتميز بكونه شهر الصفاء الروحي والذهني، وأن حفلات هذا العام ستكون خارج مقرات المعاهد الثقافية الفرنسية، وذلك لتكريس جو الانفتاح والتلاقح الذي يميز شهر رمضان.

وستنبض 12 مدينة مغربية من 24 ماي إلى غاية 30 منه على إيقاع 16 حفلة موسيقية بكل من أكادير والدارالبيضاء والجديدة وفاس والصويرة والقنيطرة ومراكش ومكناس ووجدة والرباط وطنجة وتطوان.
وتحتفي دورة هذا العام من "ليالي رمضان" بالأصوات النسائية من خلال أربعة من كبريات الفنانات العالميات، في إطار برنامج يشمل إيقاعات "الفنك" و"السول" و"البلوز" إضافة إلى أنغام من غرب إفريقيا والمغرب.
وستكون المغنية المغربية "أوم" نجمة ليالي رمضان هذا العام، إذ ستقدم ألبومها الأخير "زرابي"، الذي يقدم مزيجا بيم "السول" و"الجاز" وأنغام كناوة والموسيقى الحسانية التي تجسد أصولها الصحراوية.
وتقدم المجموعة السودانية "الصراح والنوباتونز" موسيقى نوبية تقليدية بشكل جديد، تستلهم هذه المجموعة النابعة من شرق إفريقيا موسيقها من تراث الغروف النوبية.
ويستضيف مهرجان ليالي رمضان المغنية مونييكا بيرييبرا ذات الأصول المختلطة بين الرأس الأخضر وغينيا بيساو ألبومها الجديد، الذي يمزج بين الأغاني الشعبية التي تلخص سفرا موسيقا بين مدن باريس ولشبونة وغينيا بيساو.
وستحيي الفنانة التونسية درصاف حمداني حفلا غنائيا يزاوج بين أجمل أغانيصوتين أسطوريين من الشرق والغرب، باربارا وفيروز.

مواضيع ذات صلة

loading...