المغربية نجاة بلقاسم تعلن ابتعادها عن السياسة.. وتختار عملها الجديد

المغربية-الفرنسية نجاة فالو بلقاسم
سامي جولال

أكدت الوزيرة السابقة، الفرنسية من أصول مغربية، نجاة فالو بلقاسم، أنها ستشتغل لصالح معهد لاستطلاع الآراء يدعى ''Ipsos''، مؤكدة المعلومة الصادرة يوم أمس (الخميس) عن موقع ''Challenges''.

وكانت بلقاسم، وزيرة التربية الفرنسية السابقة، التي طمحت إلى الوصول إلى منصب الكاتب الأول للحزب الاشتراكي الفرنسي، قد قالت، في حوار مع ''L'obs''، إنها لا تريد حياة محدودة في السياسة.

وعينت بلقاسم مديرة عامة مكلفة بالدراسات الدولية والابتكار داخل مجموعة ''Ipsos''. وحسب ''Challenges''، فإن بلقاسم عينت من أجل التدخل في إطار خطة إعادة تصميم استراتيجية الشركة. كما سبق وأعلنت في يناير أنها ستتولى إدارة قسم داخل دار النشر ''Fayard''، يدعى ''Raison de plus''، ويهتم بالكتابات.

''أعلم أن هذا قد يبدو غريبا... لكنني أريد أن أفكر وأعمل وأفهم مجالات أخرى غير مجال السياسة''، تشرح بلقاسم لـ ''L'obs''، مضيفة ''إذا كانت نجاة بلقاسم دائما ملتزمة، فإنها تريد منذ عدة أشهر أن تستغل هذا الالتزام في مجال آخر''.

بتصرف عن موقع ''لوموند''.

مواضيع ذات صلة

أخبار أخرى

loading...