المغرب وإسرائيل تجارة في صمت.. سردين و"بيكينيات"!

هيئة التحرير

رغم غياب علاقات ديبلوماسية بين المغرب وإسرائيل فإن العلاقات التجارية بين البلدين لا تعكس حقيقة العلاقة السياسية بين الطرفين، ففي آخر إحصائيات إسرائيلية حول التجارة مع البلدان العربية والإسلامية، ظهر تراجع طفيف في حجم المبادلات بين الكيان العبري والمغرب.

وكشفت المكتب المركزي للإحصائيات الإسرائيلية أن المغرب يحتل الرتبة الثالثة في لائحة الدول العربية التي تقيم علاقات تجارية مع تل أبيب؛ إذ سجلت المبادلات بين البلدين برسم عام 2017 رقم معاملات يقدر بـ37 مليون درهم.

وحسب المصدر ذاته، فإن حجم المبادلات بين البلدين تراجع في 2017 مقارنة بأرقام 2016؛ إذ تراجعت الواردات المغربية من إسرائيل لتبلغ 22 مليون دولار مقابل 44 مليون في 2016.

وتصدر إسرائيل إلى المغرب المنتجات الكيماوية كالهواء المضغوط على شكل سائل (أوكسجين) وأيضا المبيدات المستعملة في الزراعة.

في حين يصدر للمغرب إلى إسرائيل المعدات الميكانيكية وتجهيزاتها وهي المعدات التي سجلت لوحدها رقم معاملات في 2016 بلغ 9 ملايين دولار.

وتأتي أسماك السردين في المرتبة الثانية كصادرات مغربية نحو الدولة العبرية؛ إذ صدر المغرب في 2016 270 كيلوغرام من السردين بقيمة مالية بلغت مليون دولار.

واحتلت بدل السباحة الخاصة بالنساء الرتبة الثالثة في السلع التي تقتنيها إسرائيل من المغرب إذ صدر المغرب في 2016 33 ألف بدلة سباحة بقيمة مالية بلغت 378 ألف دولار.

مواضيع ذات صلة

loading...