المغرب يشارك في معرض للأمن بقطر

و.م.ع / تيلكيل

يفتتح المعرض الدولي للأمن الداخلي والدفاع المدني (ميليبول قطر 2018) نسخته الثانية عشرة، غدا الاثنين بمركز الدوحة للمعارض والمؤتمرات بقلب الدوحة، بمشاركة بلدان عديدة من بينها المغرب.

وأوضح رئيس لجنة ميليبول قطر، اللواء ناصر بن فهد آل ثاني، في مؤتمر صحفي اليوم الأحد، أن نسخة هذه السنة من المعرض ستشهد مشاركة واسعة لشركات وخبراء في مجال الدفاع من قطر، وبلدان عديدة كالمغرب وفرنسا وتركيا وبلغاريا والصين والدنمارك وإيطاليا وألمانيا وإسبانيا والمملكة المتحدة والولايات المتحدة، إلى جانب دول تشارك للمرة الأولى، وهي اليونان والهند ولاتفيا وروسيا وسلوفينيا وسويسرا.

وأضاف المسؤول القطري أن المعرض، الذي سيشهد هذه السنة إضافة "مؤتمر الدفاع المدني"، سيعرف مشاركة 219 شركة من 24 دولة، من بينها 90 شركة محلية، ضمن مساحة عرض تزيد بنحو 30 في المائة عن نسخة 2016.

وسجل المتحدث أن المعرض سيتيح لهذه الشركات، على مدى ثلاثة أيام، عرض أحدث ابتكاراتها في مجالات الأمن العام، وما يتصل بالحلول والمعدات الدفاعية، وأمن وتقنيات الاتصالات، ومعدات مكافحة الحرائق، وما يتعلق بالكشف عن الإشعاعات، ومعدات الطوارئ، والمنتجات الخاصة بإنفاذ القانون، وبرمجيات الاتصالات، وأنظمة أمن المطارات وغيرها، مشيرا الى أنه ولأول مرة سيتم عرض هذه المنتجات بشكل تفاعلي.

وتجدر الإشارة إلى أن معرض "ميليبول قطر"، الذي ينظم كل عامين، يشكل مع معرض "ميليبول باريس"، و"ميليبول آسيا والمحيط الهادئ" شبكة دولية رائدة من المعارض المتخصصة في تقديم خدمات وتقنيات وابتكارات في القطاع الأمني.

وبحسب المنظمين، من المقرر أن تعقد على هامش "ميليبول قطر" ثلاث ندوات رئيسية يومي الثلاثاء والأربعاء لمناقشة قضايا أمنية متخصصة هي الأمن السيبراني، والدفاع المدني، وإدارة أمن الفعاليات الكبرى، بحضور نخبة من المتخصصين والخبراء الدوليين.

مواضيع ذات صلة

loading...