الملك في زيارة رسمية إلى قطر.. والأزمة الخليجية على طاولة المباحثات

الملك محمد السادس والشيخ تميم أمير قطر
امحمد خيي

أعلنت وكالة الأنباء الرسمية (ماب)، وصول الملك محمد السادس إلى الدوحة، عاصمة قطر، عصر اليوم (الأحد)، قادما إليها من دولة الإمارات العربية المتحدة، وذلك في مستهل زيارة رسمية للبلد، الذي يعيش أزمة الإمارات والسعودية، حليفاه سابقا في مجلس التعاون الخليجي.

وقالت الوكالة ذاتها، إن الملك محمد السادس، وجد في استقباله بمطار حمد الدولي، الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، أمير دولة قطر، وبعد أن استعرض الضيف والمضيف، تشكيلة من حرس الشرف أدت التحية، تقدم للسلام على الملك نائب أمير دولة قطر الشيخ عبد الله بن حمد آل ثاني، ووزير الخارجية الشيخ محمد بن عبد الرحمان آل ثاني، والشيخ جوعان بن حمد آل ثاني، وشخصيات أخرى.

وبعد تلك المراسيم، واستراحة في المطار، توجه الموكب الرسمي إلى الديوان الأميري، حيث أجرى الملك محمد السادس، مباحثات مع الشيخ تميم بن حمد آل ثاني. ويرافق الملك محمد السادس، وفد رسمي يضم، على الخصوص، مستشاروه فؤاد عالي الهمة وياسر الزناكي وعبد اللطيف المنوني، ووزير الشؤون الخارجية والتعاون الدولي ناصر بوريطة.

وأوضحت قناة "الجزيرة"، أن القمة التي جمعت قائدا البلدين، تناولت العلاقات الثنائية بين البلدين، والتطورات العربية والدولية، بالإضافة إلى الأزمة الخليجية المستمرة منذ خمسة أشهر.

وأضافت القناة القطرية، أن الجانبين سيعقدان مباحثات في وقت لاحق من اليوم في الديوان الأميري، ووفقا لبرنامج الزيارة فإن الزعيمين سيعقدان قمة أخرى غدا الاثنين.

وبالنسبة إلى الجزيرة، "سبق للمغرب أن أعلن أنه معني بالأزمة الخليجية لكنه يتبنى موقفا محايدا وبناء، ودعا إلى حوار شامل يقوم على الوضوح في المواقف وعدم التدخل في الشؤون الداخلية للدول".

ووأضافت القناة ذاتها، الناطقة باسم قطر، أنه منذ انطلاق أزمة قطر مع كل من السعودية والإمارات والبحرين ومصر، دعا الملك محمد السادس، الأطراف المعنية في الأزمة إلى "ضبط النفس والتحلي بالحكمة من أجل التخفيف من التوتر وتجاوز هذه الأزمة وتسوية الأسباب التي أدت إليها بشكل نهائي"، مبديا استعداد المملكة للوساطة من أجل حل الأزمة.

مواضيع ذات صلة

أخبار أخرى

loading...