الملك يترأس غدا مجلسا للوزراء

هيئة التحرير

من المنتظر ان  يترأس الملك محمد السادس ، يوم غد الخميس  19 أبريل، ثالث مجلس للوزراء في عهد حكومة سعد الدين العثماني. وكان آخر مجلس ترأسه الملك محمد السادس بتاريخ في 22 يناير 2018، فيما ترأس الملك أول مجلس للوزراء في عهد حكومة العثماني بتاريخ 2 أكتوبر 2017 بالقصر الملكي بالرباط.

ويترأس الملك المجلس الوزاري الجديد يوما واحدا بعد إلغاء رئيس الحكومة سعد الدين العثماني خرجة إعلامية، كان يعتزم أن يعقدها الأربعاء 18 أبريل، على الساعة الرابعة زوالا، بكلية العلوم القانونية والاقتصادية والاجتماعية بأكدال،  يقدم فيها حصيلته الحكومية بعد عام على تنصيب حكومته الذي يصادف 5 أربل.

وينظر المغاربة باهتمام كبير لاجتماعات مجلس الوزراء، بالنظر للقرارات الهامة التي تصدر عنه.  فخلال آخر مجلس وزاري، أعلن الملك "جواز ممارسة المرأة لمهنة "عدل"، بناء على الأحكام الشرعية المتعلقة بالشهادة وأنواعها، والثوابت الدينية للمغرب، وفي مقدمتها قواعد المذهب المالكي، واعتبارا لما وصلت إليه المرأة المغربية من تكوين وتثقيف علمي رفيع، وما أبانت عنه من أهلية وكفاءة واقتدار في توليها لمختلف المناصب السامية".

وكان لافتا خلال هذا المجلس رفض الملك المصادقة على مشروع مرسوم تقدم به الوزير المنتدب المكلف بإدارة الدفاع الوطني، و يتعلق بإحداث أجرة عن الخدمات المقدمة من لدن "المؤسسة المركزية لتدبير وتخزين العتاد" التابعة لإدارة الدفاع الوطني، وذلك اعتبارا من جلالته بأن تداول المعدات العسكرية المستعملة داخل التراب الوطني، قد يمس بسلامة وأمن المواطنين، وتفاديا للانعكاسات السلبية التي عرفتها تجارب مماثلة في بعض الدول.

مواضيع ذات صلة

أخبار أخرى

loading...