الملك يستقبل نزار بركة بعد انتخابه أمينا عاما للاستقلال

الملك محمد السادس ونزار بركة في لقاء سابق
هيئة التحرير

استقبل الملك محمد السادس،  نزار بركة، الأمين العام لحزب الاستقلال، مساء اليوم الخميس بالقصر الملكي بالرباط، على إثر انتخابه أمينا عاما  خلفا للأمين العام السابق حميد شباط. وصوت لفائدة نزار 924 شخصا فيما صوت لفائدة الأمين العام السابق 234 شخصا.

وكان الملك قد بعث برقية تهنئة إلى نزار بعد انتخابه، عبر له فيها عن الثقة التي حظي بها من قبل أعضاء المجلس الوطني للحزب "تقديرا منهم لالتزامك بالدفاع عن مبادئ الحزب وقيمه، ولما أبنت عنه من كفاءة في مختلف المسؤوليات الحكومية والوطنية التي تقلدتها فضلا عما تتحلى به، إلى جانب تجربتك الحزبية، من خصال إنسانية".

كما أعرب الملك عن متمنياته الصادقة لنزار بركة بكامل التوفيق في تفعيل ما ينوي القيام به للرفع من نجاعة أداء الحزب تعزيزا لمكانته التاريخية في إطار مشهد سياسي تعددي ، ليواصل إسهامه البناء، إلى جانب الهيئات السياسية الجادة، في النهوض بمهامه الدستورية في التأطير الفعلي للمواطنين، وتوطيد مصداقية الممارسة السياسية، باعتباره السبيل الأمثل لتعبئة الطاقات من أجل خدمة الصالح العام".