"الميركاتو الشتوي".. أرقام فلكية وترقب وسط عشاق المستديرة

تيل كيل عربي

بعد أسبوع على فتح باب "الميركاتو" الشتوي، في أبرز الدوريات العالمية، عاد الصراع من جديد بين عمالقة الساحرة المستديرة، حول خدمات لاعبين صنعوا الحدث بالشطر الأول من الموسم الكروي، أو نجوم يبحثون عن الخلاص من دكة الاحتياط.

برشلونة الإسباني، أحد أبرز أندية "الليغا"، ضرب بقوة واستطاع حسم صفقة البرازيلي فيليب كوتينيو، من صفوف ليفربول، بعد مفاوضات "ماراثونية" انطلقت صيفاً، في صفقة بلغت 160 مليون أورو تقريباً، حسب تقارير إعلامية بريطانية.

النادي الكتالوني، أوفى بوعده للجماهير، وأنهى تفاصيل "صفقة الموسم"، وسط ضجة كبيرة، أنست عشاق "البلوغرانا"، في رحيل نيمار داسيلفا، إلى باريس سان جيرمان.

مسئولو برشلونة، لم يغلقوا باب التعاقدات بعد، إذ من المرتقب أن يتم الكشف خلال الساعات المقبلة، عن ثاني صفقة في "الميركاتو"، ويتعلق الأمر بالمدافع الكولومبي ياري مينا، من صفوف بالميراس.

صحيفة "سبورت" الكتالونية، أوضحت أن الفريقين توصلا لاتفاق نهائي، قبل ثلاثة أيام، لكن  إدارة برشلونة فضلت الإعلان عن صفقة كوتينيو، في البداية، يليه التعاقد مع مينا.

أما الغريم ريال مدريد، فقد اضطر إلى الاستسلام لقرارات مدربه الفرنسي زين الدين زيدان، هذا الأخير أوضح في الندوة الصحفية الأخيرة، عدم حاجاته للاعبين جدد، على الرغم من تذبذب نتائج المجموعة، خلال الجولات الأخيرة.

ويبقى هاري كين، لاعب توتنهام الإنجليزي، المرشح الأبرز للالتحاق بقلعة "البيرنابيو"، بضغط من إدارة النادي، إذ أوضح اللاعب أنه لا يفكر في تمديد مقامه بـ "البريمير ليغ"، ويفضل خوض تحديات جديدة في دوريات أخرى.

مسعود أوزيل، اللاعب الذي أثار اهتمام برشلونة سابقاً، لازال يتخبط بين عرض  قدمه فريق يوفنتوس ، واتصالات من مدربه السابق جوزي مورينيو، الذي يريده بكثيبة مانشستر يونايتد خلال الأيام المقبلة، وبأي ثمن كان.

اللاعب الألماني، وبحسب ما أكدته صحيفة ""كوريرى ديلو سبورت"، سيختار الانتظار إلى نهاية الموسم الرياضي، لمجاورة بنعطية ورفاقه، في صفقة انتقال حر، بعد انتهاء عقده مع الأرسنال.

ولعل أبرز الصفقات التي "زلزلت" الدوري التركي، انتقال الهداف سينك توسون من بشكتاش إلى إيفرتون الإنجليزي، بعقد يمتد لأربعة مواسم ونصف الموسم.

النجم الأول في تركيا، حظي باهتمام إعلامي كبير، إذ كان مطلوباً في الدوري الصيني، والإنجليزي، والفرنسي، قبل أن ينهي إيفرتون الصفقة لصالحه، بقيمة بلغت 25 مليون أورو تقريباً.

وارتباطاً بجديد انتقالات "البوندسليغا"، فقد وافق الغابوني بيير أوباميانغ مبدئياً، المحترف بصفوف بورسيا دورتموند، على عرض صيني مقدم من طرف غوانغتشو إيفرغراند، يبلغ 72 مليون أورو.

وحسب آخر أخبار السوق الشتوية، فإن أوباميانغ سيوقع عقده خلال الأيام المقبلة، على أن يلتحق رسمياً بناديه الجديد، الصيف المقبل، ويصبح أغلى صفقة بالقارة الأسيوية.

مواضيع ذات صلة

أخبار أخرى

loading...